رحلة تحول الشاويش عطية من كمسري إلى عالم الفن

طارق موسى
فى محافظة القاهرة وتحديدا فى 6 شارع حجار – شبرا– القاهرة، عاش الفنان الكبير رياض القصبجى الشهير بـ “الشاويش عطية”، حيث وثق جهاز التنسيق الحضارى منزله من خلال وضع لافتة على باب العقار توضح تاريخ الميلاد: 13/09/1903 وتاريخ الوفاة: 23/04/1963.

يأتى ذلك في إطار مواصلة مشروع “عاش هنا”، أحد أهم المشروعات التي يشرف عليها جهاز التنسيق الحضاري التابع لوزارة الثقافة، جهوده في توثيق المباني والأماكن التي عاش فيها الفنانون والسينمائيون وأشهر الكتاب والموسيقيين والشعراء وأهم الفنانين التشكيليين والشخصيات التاريخية، التي ساهمت في إثراء الحركة الثقافية والفنية في مصر عبر تاريخ مصر الحديث.

ولد رياض القصبجى فى 13 سبتمبر 1903 بمدينة جرجا بمحافظة سوهاج. ولم يلتحق بالمدرسة، لكنه تعلم القراءة والكتابة. عمل فى بداية حياته العملية “كمسرى” بالسكة الحديد.

أحب التمثيل منذ الصغر، فانضم إلى فرقة التمثيل الخاصة بهيئة السكة الحديد. وتعرف على الفنان محمود شكوكو الذي قدمه للفنان علي الكسار، ليضمه الأخير لفرقته، وقدم معه عددًا من الأعمال.

تعاون مع الفنان إسماعيل ياسين في عدد من الأعمال “الكوميدية” التي أصبحت علامة في مسيرته الفنية.

تزوج رياض القصبجى مرتين فى حياته وأنجب ولدين، الأول محمود رياض القصبجى وشهرته فايق من زوجته الأولى وولد آخر من زوجته الثانية وهو فتحي رياض القصبجي، إلا أن الأخير أشار إلى أن والده تزوج 9 مرات في حياته، منها 4 زيجات بشكل رسمي، وخمس زيجات عرفي، وكان من بينهن سيدة إيطالية تزوجها لمدة عام، وأخرى من البدو تعرف عليها من خلال تصوير فيلم “عنتر وعبلة”، وله حفيدة تدعى “جويا” كانت تعمل في مجال الإعلانات، إلا أنها مؤخرًا قررت احتراف التمثيل.

من أبرز أعماله “سلامة في خير” مع نجيب الريحاني، “نور الدين والبحارة الثلاثة”، “سلفني 3 جنيه”، “علي بابا والأربعين حرامي”، مع علي الكسار.

يذكر أن مشروع “عاش هنا” يتم بالتعاون مع الجهات والمؤسسات الفنية، ويستعان خلاله بالمُهتمين بتوثيق التراث الثقافي والفني في مصر لتدقيق المعلومات والبيانات التي يتم تجميعها.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*