الرئيسية / أخبار الجاليات / رسالة من المرحوم خالد الحداد فى قبره

رسالة من المرحوم خالد الحداد فى قبره


سلام عليكم عليكم ورحمة الله وبركاته يا أبو كريم

أنا خالد الحداد.
أيه أنت لسه بتبكى؟؟
لاتبكى أنت بتقول دائما أن الغربة ليها ضريبة .. زعلان ليه دلوقتى؟؟ أنا دفعت الضريبة وكل مغترب هيدفعها أن اجلا أو عاجلا.

لا أرجوك علشان خاطرى امسح دموعك. أنت عارف انا بحبك قد ايه .. وكمان عارف انك غالى عليه قوى.

وكمان عايز أبلغك عدة رسائل مهمة .. أمانة عليك تبلغها للجميع فى النمسا .. ولأهلى بكفر الشيخ.
أولا انا عايز أبدأ معاك من البداية.

انا كنت قبل الوفاة بساعات فى النادى المصرى .. وكنت نازل فرحان قوى يابو كريم .. أتفرجت على الماتش .. وصلاة العشاء لم تفوتنى. وذهبت للعمل.
نزلت وانا هطير من الفرحة . الأهلى فاز .. وشفت كل الناس .. وكمان شفت ماهر اخويا وأبويا .. ماهر ده عندى كبير قوى يابو كريم وكان هو فى النمسا سندى وظهرى وعكازى.

المهم عارف كنت دائما اتجه بسيارتى على الشمال علشان الطريق .. لكن هذه المرة وجدت نفسى أترك شمالى وأمشى على اليمين. اللهم أجعلنا من أهل اليمين. ووصلت للحى رقم 22 بفيينا. مكان الوفاة. سمعت انها ازمة قلبية .. وهقولك اعراضها:

كنت فرحان مبسوط .. أول مرة اشعر انى عايز أطير .. نفسى مفتوحة لكل شئ .. وأمام أشارة المرور وقفت بالسيارة بعد أن أحمر لونها .. وقفت ثوانى ..
وفجأة:

شعرت بضيق وشعور بألم في منطقة الصدر. شعورً بالوجع المحكم أو الضغط أو الامتلاء أو العصر في صدرى استمر لأكثر من دقائق قليلة. يأتي ويذهب. وهكذا
الألم في الجزء العلوي من جسمى. مع الوقت أنتشر الألم أو الشعور المزعج إلى صدرى وصولاً إلى كتفي وذراعى و ظهرى و رقبتى و اسنانى.

ألم فى المعدة. يمتد لأسفل منطقة البطن ويعطي شعورًا يشبه الحرقان في القلب.
ضيق فى التنفس. الهث لأتتنفس أو أحاول أن اخذ أنفاسًا عميقة. اشعر بعدم الراحة .
قلق. أشعر بإحساس بالكآبة وبنوبة ذعر بدون سبب واضح.
دوخة. وضغط في الصدر، أشعر أننى اموت.
عرق ينزل فجأة مع برودة فى الجسم.
أشعر بألم في معدتى اريد التقيأ.
ظللت أردد الشهادة .. وأنا اشعر بأننى فى ثلاجة
ضربات قلبى تتسارع اشعر بذالك. لم أعد أرى شئ .. ولم أعد اسمع شئ.

ولكن عقلى يعمل ويفكر. أرى الان شريط طويل أمامى من الأشخاص من الأصدقاء .. أرى زوجتى وأولادى .. أرى أمى وأخوتى …أريد ان أصرخ أريد أن أبكى .. اريد ان أحتضن الجميع يظهر أمامى فجأة والدى المتوفى .. كان فاتح ذراعه وبيقولى خالد أبنى الغالى.

بكيت وفى حضنه أترميت .. قال مالك يا خالد يابنى .. ده انا مبسوط انك جيت .. انت هتكون معايا فى دار الحق ..

عارف يابو كريم كنت مبسوط ونسيت الألم وفرحتى أصبحت بلقاء والدى بلا حدود. أصلى بحبه قوى .. مات بعد وصولى النمسا بعام ونصف . منذ ثلاثون عاما.

أنا الان موجود وراحتى أصبحت بلا حدود .. وربك سبحانه وتعالى بيكرمنى وبيعوضنى .. بكل شئ لم أراه فى الوجود

انا عايزك تطمئن زوجتى وأولادى وتقولهم سامحونى يا أولاد .. لأنى كان عملى واخدنى منكم ماهو برضه لكم ومن أجلكم ..
وبلغ زوجتى السلام وقول لها: عارفة لو سمح العمر لتزوجتك انتى تانى .. وعملتلك فرح اكبر من الأولانى .. ده أنتى أم العيال .. وقفتى جنبى فى الحلو والمر. عارف ردك وكلامك الطيب الذى كان يقوينى ويصبرنى.
كنتى دايما صابورة .. وبصراحة انا باعترف ان حملك كان تقيل .. ودلوقتى أصبح أكبر .. لكن انتى قولى فقط (الله أكبر). سامحينى لو كنت يوم فى حقك غلطان. زى ماشفتى ماكنش فيه وقت علشان كده كنت دايما بجرى علشانك وعلشان ولادنا. كنت بحاول اسعدكم . معلش سامحينى .. البركة فيكى وحلم اولادنا امام عنيكى. ربنا يقويكى.

أوعى تنسى يابو كريم. أخويا ماهر.
ده أخ وسند أصيل .. بلغه سلامى وقوله ياماهر .. عارف انك بتحاول تتماسك امام اولادى لكن وحياة خالد عندك خد بالك من نفسك ومن صحتك. ولادى محتاجينك الأن أكثر من الماضى. أنا عارف انك حنين وهتقوم بالواجب وأكثر.

وعلشان خاطرى يابو كريم. بلغ كل أحبابى وأصدقائى انى فرحان ومبسوط .. وكرم ربك بلا حدود .. بلغهم بلاش بكاء وبلاش حزن هى كانت لحظة فراق .. والدليل أن هذا الأسبوع فبل وفاتى تقابلت معهم جميعا وأتصلت بيهم وبغيرهم من الاصدقاء.

أنا حتى تقابلت معك يابوكريم واتصلت بك أيضا .. أيه مخدش بالك أنى كنت بودعك .. ماكنش ينفع أموت .. من غير ما أودع صديق العمر .. انت دايما كنت بتقول أن أنا أبنك .. طيب وحياة أبنك بلاش دموع. علشان خاطر حبيبك خالد.
اقولك على حاجة تريحك وتسعدك: أنا شايف قبرى وشايف مدخلى وشايف نور على الجنبيين وشايف كل من سيأتى ليودعنى فى صلاة الجنازة.
هتيجى أكيد يابو كريم .. لازم تيجى .. ماهو ماينفعش ماتودعش حبيبك وعشرة عمرك. هستناك وحياة أولادك .. لازم تكون قوى لازم أشوفك . عايز تحرمنى من أنى أشوفك؟؟ عارف أنا شايفك وشايف دموعك وعارف حالتك الأن وعارف ان السكر عندك بلا استقرار.. والله انا كمان حزين لفراقك .. ولكنه قضاء الله .. أدعيلى وأدعى لزوجتى وأولادى ..

كمان نفسى فى طلب .. وهو اخر طلب أطلبه منكم جميعا … بلغ الكباتن عبده مهران واسلام وعلى كامل ومهند وصلاح وعلاء غالى والكابتن أحمد منصور والجميع . يتجمعو تحت أسمى حتى ولو ليوم واحد فى الملعب ويقراو الفاتحة لى جميعا .. بشرط يكونو بجوار بعض ويدهم فى يد بعض .. يمكن ربنا يهدى النفوس ويستمرو مع بعض على طول.

عارف يابو كريم هما مختلفين فقط أداريا .. ولكنهم بيجمعهم قلوبهم الصافية .. ورحمة خالد الحداد .. تتجمعو علشان خاطره تتجمعو.
انا عارف أنكم كبار وكلكم بتحبو خالد الحداد وخالد بيحب اللمة والفرحة .. هل وفاة خالد لاتستحق أن تكون سببا لتجمعكم مع بعضكم؟؟

فيه كمان رسالة عايز أوصلها لأهلى فى مصر

والدتى( أمى) يابو كريم عايز أقولها: هو انا كده يا أمى شهيد؟؟ لأنى كنت فى عملى من أجل بيتى وأولادى.

ماتبكيش أنا مع والدى فى الجنة هعيش .. فاكرة أخر مرة كنت فى مصر .. كنت دايما بقولك أدعيلى .. وأنا الأن محتاج لدعواتك أكثر. .. ماتحرميش ابنك حبيبك خالد من دعواتك .. ولو صحيح بتحبينى؟؟ بدل دموعك .. ادعيلى .. هترتاحى وتريحينى.
فاكرة لما ودعتك أخر مرة فى مصر؟؟ وأخدتينى فى حضنك. ده كان وداع وفراق .. كنت متابعك وانا خارج من الباب .. كانت عنيه عايزة تشبع منك .. قبل أغلاق الباب.
كان قلبى عايز ياخدلك كام صورة يا أعز الأحباب .. كنت بأسمع دعوتك وأنتى بتوصلينى لحد الباب.. ورحمة خالد بلاش بكاء .. علشان خاطرى. انا عارف انك بتحبينى .. وفى طلبى هتكرمينى. . عارفة يا أمى نفسى فى ايه دلوقتى. نفسى احضنك وأبكى وأرتمى تحت قدمك لأقبلها .. ماكنتش عارف انى بحبك كل هذا الحب
من فضل ربنا عليا أنه أكرمنى بموتى قبلك .. علشان مايحرمنيش من نهر دعواتك طوال حياتك. ربنا يحفظك ويعزك.
هتوحشينى .. ولكن يارب دايما تدعيلى محتاج دعواتك يا أمى. وأوعى يا أمى تنسى زوجتى وأولادى من دعواتك .. ربنا يسترها عليهم يارب.

عايز كمان أوصل لأخواتى عماد وعبده وزوجاتهم وأولادهم كلمتين.
أنا بحبكم كلكم وسامحونى كلكلم وأنا مسامحكم. وعلشان خاطرى خده بالكم من أنفسكم ومن صحتكم وخدو بالكم من امكم .. أوعى فى يوم تشتكى منكم .. أوعو فى يوم تتأخرو عليها .. العلاج دايما فى مواعيده .. وخليكم قريبين منها … والله الحياة أقصر مما تتصورو .. مفيش وقت .. أنا كنت فاكر ان العمر طويل .. أكتشفت ان الموت ليس ببعيد. ( وَلَقَدْ خَلَقْنَا الْإِنسَانَ وَنَعْلَمُ مَا تُوَسْوِسُ بِهِ نَفْسُهُ ۖ وَنَحْنُ أَقْرَبُ إِلَيْهِ مِنْ حَبْلِ الْوَرِيدِ)

عارف يابو كريم كنت عامل حساب اليوم ده .. وانا فى السعودية أشتريت مسك وعنبر وأحتفظت به مع ملابس الأحرام فى شنطة بالمنزل. على فكرة أنا قلت لماهر أخى علشان ده كفنى والشنطة أم الأولاد شايلاها ..
ودلوقتى لم أعد أحتاج للهدوم. أحتاج فقط لأرتداء كفنى بعد التغسيل والحموم. وبالمسك عايز أقابل ربنا فى أبهى صورة.

على فكرة
أنا عارف أنى تعبتكم من الأنتظار عن موعد الدفن وصلاة الجنازة .. ولكن الأجرائات تختلف لأن الوفاة حدثت بالسيارة ويجب على الجهات المختصة عمل الازم حتى تتأكد بأن الوفاة طبيعية وليست جنائية. أسف .. معلش .. متزعلوش .. اخر مرة .. لن تنتظرونى مرة ثانية . وعد منى..
بلغ للجميع سلامى هتوحشونى كلكم .. وسامحونى .. بحبكم كلكم .. وعلى أمل اللقاء عند ربى وربكم .. أبنكم وأخيكم وصديقكم
خالد الحداد

هذه كانت رسالة خالد الحداد لأبو كريم .. هو معى يوميا يحدثنى وأحدثه .. اسمع ضحكته وتعليقاته وكلماته .. خالد فى قلبى وعقلى .. لم ولن أنساه .. وصيتى لكل من يقرا مقالتى الأن ان ادفن بجواره حين يأتى أمر الله .. من فضلكم ذكرو أولادى وزوجتى .. أنها وصيتى. (الدفن بجوار أبنى وأخى خالد الحداد). أصبحتم جميعا الأن شهداء على الوصية.
محمد أبو كريم ( صحيفة نمساوى )

وهنا صور كفن خالد أحتفظ به من مكة اشتراهم من هناك وبيسألنى  ( بذمتك .. أيه رأيك ) علشان خاطرى تضحك
زجاجة مياه زمزم وملابس الأحرام ومسك

Posted by Nemsawy Abu Karim on Tuesday, March 19, 2019

صورة العزاء للمرحوم/ خالد الحداد. الذى أقيم له بمحافظة كفر الشيخ بمصر

«اللهم أجرني في مصيبتي» وداعا خالد الصديق والأخ .. وداعا للخلوق/ خالد الحداد أضغط هنا للمزيد

Posted by Nemsawy Abu Karim on Tuesday, March 19, 2019

عن nemsawy

8 تعليقات

  1. انا لله و انا اليه راجعون البقاء لله. تغمده الله برحمته و الهم ذويه الصبر و السلوان.

    اللهم اغفر له و ارحمه و اسكنه فسيح جناتك.

  2. إن لله ما أخذ وله ما أعطى وكل شيء عنده بأجل مسمى، … عظم الله أجركم بالصبر والاحتساب

  3. الله يرحمه ويغفر له ويجعل مثواه الجنة وداعا أخي خالد في جنه الرحمن إن شاء الله

  4. اللهم اغفر للاستاذ خالد وارحمه رحمة واسعة واجمعنا به وبكل موتانا وموتى المسلمين فى الفردوس الاعلى يارحمن يارحيم
    نتقدم لاسرة الاستاذ خالد الحداد باحر التعازى القلبية ونسال الله ان يلهمهم ويلهمنا الصبر والسلوان يارب
    وفى الوقت نفسه نسال الله الكريم ان يكرمنا بمحبة الله ومحبة عباده كما اكرم الاستاذ خالد بمحبة كل من عرفه من دماثة الاخلاق والكرم والجود الذى سبحان الله قد عايشناه بانفسنا
    حيث كان هناك ومنذ اكثر من ١٢ عاما طفلا يعالج فى مستشفى ال AKH
    حيث كان يعمل الاستاذ خالد وكان هذا الطفل من فلسطين وقد احضرته النمسا ليعالج على نفقة الدولة وكان وحيدا
    ولله الحمد والشكر كان هناك من اهل الخير الذين قاموا برعايته هو واخرين
    وقد حدثنى هذا الطفل عن عمه خالد الرجل الكريم الذى كان دائما يحضر له كل مالذ وطاب ويحن عليه طوال فترة العلاج ويمده بكروت التليفون ليتواصل مع اهله
    لقد كان هو عمه خالد الحداد من فعل هذا دون اعلان ولا تصوير كما عهدنا البعض ممن يفعلون الخير من اجل الشهرة والدنيا القصيرة الزائفة
    جعل الله هذا الخير الذى قدمه الاستاذ خالد وبالتاكيد هذة نبذة من فيض كثيرفى ميزان حسناته تنير قبره وتجعله باذن الله روضة من رياض الجنة
    ربى يجمعنا بك اخى الكريم فى الفردوس الاعلى ياارحم الراحمين

  5. البقاء لله. ربنا يديك الصحه وطول العمر ويخليكي لمراتك وولادك.

  6. تعبت قلبي ياابو كريم خالد ربنا يرحمه انا كنت بحبه جدا

  7. ربنا يرحمه ويجعل مثواه الجنة
    ويديك الصحة وطولة العمر يا خالو و يخليك لينا ويجعل كل خير عملته وبتعمله في ميزان حسناتك ويباركلنا فيك ودائما خير سند لينا ويباركلنا بعمرك .

    • اللهم اغفر للاستاذ خالد وارحمه رحمة واسعة واجمعنا به وبكل موتانا وموتى المسلمين فى الفردوس الاعلى يارحمن يارحيم
      نتقدم لاسرة الاستاذ خالد الحداد باحر التعازى القلبية ونسال الله ان يلهمهم ويلهمنا الصبر والسلوان يارب
      وفى الوقت نفسه نسال الله الكريم ان يكرمنا بمحبة الله ومحبة عباده كما اكرم الاستاذ خالد بمحبة كل من عرفه من دماثة الاخلاق والكرم والجود الذى سبحان الله قد عايشناه بانفسنا
      حيث كان هناك ومنذ اكثر من ١٢ عاما طفلا يعالج فى مستشفى ال
      حيث كان يعمل الاستاذ خالد وكان هذا الطفل من فلسطين وقد احضرته النمسا ليعالج على نفقة الدولة وكان وحيدا ولله الحمد والشكر كان هناك من اهل الخير الذين قاموا برعايته هو واخرين
      وقد حدثنى هذا الطفل عن عمه خالد الرجل الكريم الذى كان دائما يحضر له كل مالذ وطاب ويحن عليه طوال فترة العلاج ويمده بكروت التليفون ليتواصل مع اهله
      لقد كان هو عمه خالد الحداد هو من فعل هذا دون اعلان ولا تصوير كما عهدنا البعض ممن يفعلون الخير من اجل الشهرة والدنيا القصيرة الزائفة
      جعل الله هذا الخير الذى قدمه الاستاذ خالد وبالتاكيد هذة نبذة من فيض كثيرفى ميزان حسناته تنير قبره وتجعله باذن الله روضة من رياض الجنة
      ربى يجمعنا بك اخى الكريم فى الفردوس الاعلى ياارحم الراحمين

x

‎قد يُعجبك أيضاً

بعد 46 عامًا.. تسريب صوتى نادر لشارون يحذر قائد بجيش إسرائيل: المصريون سيفتكون بك

بعد الحرب المجيدة التي خاضها الجيش المصري وحقق الانتصار العظيم على الجيش ...