الرئيسية / Slider / زوجتى بتنور .. وانا ندمان وخايف أتعور

زوجتى بتنور .. وانا ندمان وخايف أتعور


ذهب الرجل الى دار الأفتاء ووقف أمام المشايخ وهو يبكى قائلا.
ظلمت زوجتى كثيرا وأشعر بالخوف والندم وأريد أن أعرف كيف أجعلها تسامحنى وتعفو عنى؟
نظر أحد المشايخ للزوج قائلا : وما هو الذى جعلك الأن تشعر بأنك ظلمتها رغم أن هذه الأمور التى ذكرتها كانت منذ مدة بعيدة؟
رد الزوج: ياعم الشيخ منذ فترة قصيرة أقوم من النوم ليلا فأجد الغطاء على وجه زوجتى وأجد نور يشع من وجهها بطريقة غريبة.
والأمر يتكرر الأن يوميا وأخشى أن تكون بتشتكينى للملائكة وناويين على أذيتى؟ فما هى النصحية.
رد الشيخ قائلا: نصيحتى اليك أن تغير الباسبورد لتليفونك. لأن زوجتك تشاهد فى الفترة الأخيرة يوميا تليفونك تحت اللحاف.
مع تحيات نمساوى أبو كريم

عن nemsawy

x

‎قد يُعجبك أيضاً

القنصل المصرى بالنمسا يغادر منصبه ومعه قلوب المصريين.

نعم بكل أمانة وصدق هذا الرجل أنتزع قلوب المصريين بالنمسا من خلال ...