الرئيسية / بانوراما نمساوى / سرقة ”خليجي” بمنطقة مصر القديمة.. ”ساعة وتمثال” كشفا السر

سرقة ”خليجي” بمنطقة مصر القديمة.. ”ساعة وتمثال” كشفا السر

كتب – فتحي عمر وسامح غيث:
كشف رجال مباحث القاهرة، اليوم السبت، لغز حادث العثور على مهندس بترول خليجى الجنسية، موثق اليدين والأرجل داخل شقته بمصر القديمة، ومصاب بحاله إعياء وتم نقله لمعهد السموم، وتبين أن وراء ارتكاب الواقعة 3 عاطلين.

كان قسم شرطة مصر القديمة، تلقى بلاغًا من “ي ع ا”، 74 سنة، عربي الجنسية، مقيم الهرم-جيزة، بأنه حال توجهه للاطمئنان على نجله “99ع ي ع ا 44 سنه ” عربي الجنسية”، مهندس بترول بدولته، ومقيم دائرة القسم، فوجئ بنجله موثوق الأيدي والأرجل بواسطة لاصق شفاف عريض، وأنه في حالة عدم وعي، وتبين وجود بعثرة بمحتويات الشقة، وأضاف بعدم علمه بوجود مسروقات من عدمه.

بالانتقال والفحص تبين سلامة منافذ الشقة، ووجود نجل المبلغ في حالة إعياء شديدة “تم نقله لمعهد السموم”، وتبين عدم وجود إصابات ظاهرية، ولا يمكن استجوابه لسوء حالته الصحية، وعُثر على كمية من مسحوق الهيروين المخدر، سرنجة بها أثار دماء واختفاء الهاتف المحمول للمجني عليه.

بسؤال حارس العقار، قرر بمشاهدته لثلاثة أشخاص حال نزولهم من شقة المجني عليه وبحوزتهم “حقيبة هندباج سوداء اللون”.

توصلت تحريات فريق البحث الجنائي، إلى أن وراء ارتكاب الواقعة كل من “ح.ع”، 31 سنة، عاطل، و “ع.م”، 27 سنة، عاطل، و”ا.ف”، 34 سنة عاطل.

وعقب تقنين الإجراءات وإعداد عدة أكمنة بأماكن ترددهم أمكن ضبطهم وبحوزة المتهم الأول مبلغ مالي قدره “16.750” جنيه، هاتف محمول ماركة سامسونج، وبحوزة الثاني مبلغ مالي قدره “22 ألف جنيهًا، وهاتف محمول، وكمية من مسحوق الهيروين المخدر وزنت 2 جرام.

وقالت التحقيقات بأنه بمواجهتهم اعترفوا بارتكاب الواقعة، وقرر المتهم الأول بأنه تعرف على المجني عليه عن طريق مواقع التواصل الاجتماعي، وعلم من خلال المحادثات أنه شاذ جنسيًا ويرغب في ممارسة الفجور، فاتفق معه على التقابل بمسكنه محل الواقعة، واختمرت فيث ذهنه فكرة سرقته، حيث استعان بالمتهمان الثاني والثالث وتوجهوا لمسكنه وقام المتهم الأول بالصعود بينما انتظر المتهمان بمدخل العقار ثم صعدا للشقة محل البلاغ وطرقا على الباب ففتح لهما المجنى عليه وقاموا بشل حركته وتقييده والاستيلاء على فيزا كارد مشتريات خاصة، وعليها الرقم السري الخاص بها، ومبلغ مالي 70 جنيه، وبطاقة الهوية الخاصة بالمجني عليه.

وعقب ذلك قام المتهمان الأول والثالث بالتوجه لتوكيل هواتف وقاما بشراء 11 هاتف محمول بقيمة 106 ألف جنيه، والتصرف فيها بالبيع لصاحب محل للهواتف المحمولة الكائن بمنطقة ناهيا-جيزة بمبلغ 63 ألف جنيه ثم عادا لشقة المجني عليه وسلماه الفيزا الخاصة به وتعاطى كل من الثاني والثالث المواد المخدر”هيروين” عن طريق الحقن بالسرنجات المعثور عليها بمحل البلاغ، واستولوا على مسروقات من الشقة مسكن المجني عليه عبارة عن “هاتف محمول ماركة آي فون”، ساعة ماركة هيوبلوت تقدر بقيمة 200 ألف جنيه، 7 زجاجات منشطات جنسية، طبق نحاس، تمثال نحاس على شكل فهد، أجهزة كهربائية عبارة عن “ميكرويف، استشوار، مبخرة نحاسية، أطقم صيني وكاسات، كمية من مستحضرات التجميل.

وأجبروا المجني عليه على تناول عقار كلوزابكس لتخديره لتسهيل هروبهم بالمسروقات، وبمواجهة المتهمان الثاني والثالث أيدا ما جاء بأقوال المتهم الأول.

تحرر المحضر اللازم بالواقعة، وجاري العرض على النيابة العامة للتحقيق.

عن nemsawy

x

‎قد يُعجبك أيضاً

فرنسا تستدعي سفيرها في أنقرة.فيديو

قررت فرنسا استدعاء سفيرها لدى تركيا اليوم السبت على خلفية تصريحات أطلقها ...