الرئيسية / بانوراما نمساوى / شركة «توماس كوك» تسحب عملائها من الفندق .. القصة الكاملة لوفاة سائحين بريطانيين بالغردقة

شركة «توماس كوك» تسحب عملائها من الفندق .. القصة الكاملة لوفاة سائحين بريطانيين بالغردقة

كتب- عمر مصطفى:
“الوفاة طبيعية”.. هكذا ردّت وزارة السياحة على واقعة وفاة سائحين بريطانيين في أحد فنادق الغردقة، الثلاثاء الماضي، إثر الإجراءات التي اتخذتها شركة شركة توماس كوك البريطانية، بإجلاء عملائها البالغ عددهم 301 من الفندق الذي شهد الوفاة، وتخييرهم بين العودة إلى بلادهم أو استكمال رحلتهم، قبل أن يتمسك أغلبهم باستكمال رحلتهم بمدينة الغردقة.

تعود تفاصيل الواقعة إلى يوم الثلاثاء الماضي، حيث توفى سائح إنجليزي الجنسية يدعى جيمس كوبر يبلغ من العمر 69 عامًا، بغرفته الفندقية في أحد فنادق الغردقة، وتبين بعد الكشف الطبي عليه في الحال، أنه أصيب بهبوط حاد في الدورة الدموية وتوقف مفاجئ في عضلة القلب.

وكشف مفتش الصحة على الجثمان، وأثبت بالتقرير الطبي أن سبب الوفاة هو توقف مفاجئ بعضلة القلب وفشل في وظائف التنفس، ما أكد عدم وجود أية شبهة جنائية.

وفي تمام الساعة الرابعة عصرًا من نفس اليوم، نقلت زوجته سوزان كوبر (64 عامًا)، إلى مستشفى الأصيل بحالة إغماء، وتم عمل إنعاش قلبي لها لمدة 30 دقيقة، إلا أنها فارقت الحياة في تمام الساعة 5:12 دقيقة، وكشف مفتش الصحة على الجثمان، وأثبت بتقريره الطبي، أن سبب الوفاة هو توقف الدورة الدموية ووظائف التنفس لديها، ولا توجد أية شبهة جنائية، حسبما ذكرت محافظة البحر الأحمر في بيان أمس الخميس.

وإثر ذلك، أعلنت مجموعة “توماس كوك” البريطانية، سحب عملائها من الفندق، مؤكدة على “تواصل التعامل مع الفندق ودعم السلطات المصرية في تحقيقاتها”.

وأعلنت وزارة السياحة تشكيل مجموعة عمل من الوزارة لمتابعة الواقعة بالتنسيق مع محافظة البحر الأحمر وشرطة السياحة والآثار، وشركة توماس كوك، التي نظمت رحلة السائحين.

وقال سراج الدين سعد، مساعد وزيرة السياحة للمتابعة، إنه طبقًا للتقرير الطبي المبدئي للصحة بالمحافظة، فإن أسباب وفاة السائحين طبيعية، ولا توجد أية شبهة جنائية حولها، وأمرت النيابة العامة بالاستماع لأقوال ابنتيهما، وتشريح الجثمانين واتخاذ الإجراءات القانونية، وإبلاغ السفارة لاتخاذ إجراءاتها لنقل الجثمانين، وإنهاء الأوراق الخاصة بذلك.

بدوره، قال سيد الجابري، رئيس شركة “سكاي ماكس هوليديز”، والوكيل لـ”توماس كوك” بمصر، والقائمة على الرحلة التي جاء عليها السائحان المتوفيان، إن قرار الشركة بوقف التعامل مع الفندق لمدة 4 أسابيع؛ جاء لحين التأكد من سلامة الفندق والوقاية بداخله.

وأضاف “الجابري”، في تصريح لمصراوي، أنه تم التواصل مع الشركة في بريطانيا، والتوضيح لهم أن الوفاة طبيعية، ولا يوجد بها أي شبهة جنائية، مشيرًا إلى أن العمل والحجوزات للشركة في مصر قائمة، ولا توقف أو إلغاء للحجوزات.

وتابع، أن شركته نقلت 201 سائح إلى فنادق أخرى، بعد قرار الشركة الأم بسحب عملائها من فندق الواقعة، وعودة 100 سائح إلى بلادهم.

واستنكر أحمد مصطفى، مدير هيئة تنشيط السياحة بالغردقة، قرار “توماس كوك”، واصفًا إياه بـ”الغريب”، قائلًا: “بأي منطق تتم محاسبة الفندق على وفاة طبيعية.. كل إنسان معرض للوفاة في أي وقت”.

وأضاف “مصطفى”، في تصريح لمصراوي، أن كل شيء يسير بشكل طبيعي في مدينة الغردقة.

وهذا ما أيده الخبير السياحي عصام علي، والمقيم في الغردقة، قائلًا إن وفاة السائحين البريطانيين واقعة عادية تحدث في كثير من الدول، مستشهدًا بما يحدث في موسم الحج من وفاة طبيعية لعدد من الحجاج.

وفي ذات السياق، قال الدكتور ماجد العدوي، مدير مستشفى الغردقة العام، إن المستشفى استقبل الحالتين متوفيتين، وعلى الفور جرى حفظهما في ثلاجة حفظ الموتى، لافتًا إلى أن المستشفى لم يقم بأي إجراء في هذا الشأن إلا بقرار من النيابة العامة.

وأضاف “العدوي”، في تصريح لمصراوي، أن وكيل النائب العام وصل إلى المستشفى بعد تسليم الجثمانين، وأمر بتشريحهما، واتخاذ الإجراءات القانونية، وإبلاغ السفارة لاتخاذ إجراءاتها لنقل الجثمانين، وإنهاء الأوراق الخاصة بذلك.

عن nemsawy

x

‎قد يُعجبك أيضاً

للطلبة والأبناء بالنمسا .. دروس تقوية فى المواد التالية: أنجليزى .. المانى . الأحياء

Medizinstudentin gibt Nachhilfe in Englisch, Biologie(alle Schulstufen)und Deutsch(Unterstufe). Alle Sprachen beherrsche ich ...