الرئيسية / حوادث / شقيقة الطفلة المختفية بالغربية: عثرنا عليها غارقة.. والسمك أكل أحشائها

شقيقة الطفلة المختفية بالغربية: عثرنا عليها غارقة.. والسمك أكل أحشائها

شهدت قرية دفرة بمحافظة الغربية، منذ أسبوعين، واقعة اختفاء لطفلة صغيرة لم تتعد 7 سنوات من عمرها.

مريم الدسوقي، الطفلة التي استيقظت يوم الحادث، مرتدية ثيابها لتذهب مع شقيقتها الكبرى التي تعمل في بيع الملابس بإحدى أسواق القرية، لتُساعدها، وتمرح بجانبها، وتشتري ثياب العيد، إلا أن الأمر انقلب رأسًا على عقب، فاختفت الطفلة، عقب استئذانها بأنها ستذهب لقضاء حاجتها عند منزل شقيقتهما الثالثة.

محاولات أهل الطفلة باءت بالفضل في العثور عليها، منذ اختفاءها، حتى وصل الأمر للإبلاغ عنها، طالبين مساعدة الشرطة في إيجادها.

وانتهى الأمر، اليوم، بإغلاق الستار على القضية، بعدما عُثر عليها غارقة في المياه عند كوبري قحافة بالمدينة.

“عرفناها من هدومها وحلقها، وملامحها مكانتش باينة”.. هكذا أوضحت زينب عبد العزيز الدسوقي، شقيقة الطفلة، بأنهم تلقوا إخطارا، صباح الجمعة، يُفيد بالعثور على جثمان طفلة بالمياه، وعند ذهابهم، لم يستطيعوا التعرف على ملامحها، بسبب بقاءها فيها لفترات طويلة.

وأضافت أنهم تعرفوا عليها من ملابسها التي كانت ترتديها يوم الحادث، ومن الأقراط الذهبية الخاصة بها.

“بعد التشريح: قالولنا السمك أكل أحشائها”

أكدت شقيقة الطفلة، خلال حديثها لـ”هُن”، أنهم حرروا محضرا فور العثور على الجثمان، حمل الرقم 5619، لإثبات الحالة، وعقب التشريح تأكدوا من عدم وجود أثار إصابات أو عنف، على جسدها، إلا إن التقرير أثبت أن معدتها “فارغة من الداخل”، قائلة: “السمك كل أحشائها من جوَّه”.

عن nemsawy

x

‎قد يُعجبك أيضاً

للطلبة والأبناء بالنمسا .. دروس تقوية فى المواد التالية: أنجليزى .. المانى . الأحياء

Medizinstudentin gibt Nachhilfe in Englisch, Biologie(alle Schulstufen)und Deutsch(Unterstufe). Alle Sprachen beherrsche ich ...