أخبار عاجلة
الرئيسية / بانوراما نمساوى / «شيماء» عاتبت زوجها «إشمعنى اشتريت ريسيفر لأمك وأنا لأ».. فقتلها

«شيماء» عاتبت زوجها «إشمعنى اشتريت ريسيفر لأمك وأنا لأ».. فقتلها

أجرى مصطفى عبد المنعم، وكيل نيابة السنبلاوين بمحافظة الدقهلية، اليوم، المعاينة التصويرية لواقعة قتل بائع متجول لزوجته طعنا بسكين في عزبة الطيارة، ومثل تفاصيل الواقعة.

واعترف الزوج في أقواله للنيابة، أن خلافًا نشب بينه وبين زوجته بعد معاتبته على شراء “ريسيفر” جديد لوالدته وعدم شرائه “ريسيفر” أيضا لها، وتطور الخلاف بينهما إلى أن استل سكينا وطعنها به في بطنها فوقعت على الأرض غارقة في دمائها ولقيت مصرعها في الحال.

وانتقلت قوة من مركز شرطة السنبلاوين بقيادة والرائد أحمد فريد، رئيس وحدة مباحث السنبلاوين، ومعاونيه الرائد حسام صديق، والرائد محمد صلاح.

وكان اللواء محمد حجي، مدير أمن الدقهلية، تلقى إخطارا من العقيد عصام الدين رضوان، مأمور مركز شرطة السنبلاوين، بالعثور على جثة ربة منزل داخل منزلها في عزبة الطيارة دائرة المركز.

انتقل مأمور المركز، والرائد أحمد فريد، رئيس وحدة مباحث السنبلاوين، إلى مكان البلاغ، وبالفحص تبين أن وجود جثة “شيماء. م”، 22 سنة، زوجة “السيد. ع”، 25 سنة، بائع متجول ولديهما طفلاتان وبالجثة طعنة نافذة في البطن.

وبسؤال زوجها ادعى سقوطها من أعلى سطح المنزل على سيخ حديدي، ما أدى لإصابتها بجرح نافذ تسبب في مصرعها في الحال ولم يتهم أحدا بالتسبب في وفاتها.

وأمر العميد محمد شرباش، مدير مباحث المديرية، بتشكيل فريق بحث لبيان وجود شبهة جنائية في الحادث من عدمه بعد الشك في تصرفات الزوج، ووجود إصابة بجرح طعني بالبطن فقط دون أي إصابات أخرى نتيجة لسقوطها وارتطامها بالأرض، حسب ما وصف الزوج، وكذلك أن أهلها هم من اكتشفوا جثتها داخل منزلها بعزبة الطيارة وقاموا بإبلاغ الشرطة.

وأكدت التحريات أن خلافات مستمرة بين المتوفاة وزوجها، وأن الوفاة تمت داخل المنزل وليس خارجه كما ادعى زوجها، وبمواجهة الزوج بما أسفرت عنه تحريات فريق البحث، اعترف الزوج في محضر الشرطة بطعن زوجته طعنة نافذة في البطن بسكين لخلافات بينهما.

وتحرر عن ذلك المحضر رقم 11542 لسنة 2018 جنح مركز شرطة السنبلاوين وجاري العرض على النيابة العامة.

عن nemsawy

x

‎قد يُعجبك أيضاً

شاهد معنا: حفل وداع أطقم طائرات روسية شاركت في إخماد حرائق الغابات في تركيا

نظمت في مطار أنطاليا الدولي مراسم وداع لأطقم طائرات تابعة لوزارة الدفاع ...