الرئيسية / أخبار متفرقة / صديق المصري المتهم بتنفيذ هجوم ”اللوفر” يفجر مفاجأة

صديق المصري المتهم بتنفيذ هجوم ”اللوفر” يفجر مفاجأة

كتب – محمد شعبان:
قال محمد الخميسي، صديق مقرب لعبد الله رضا رفاعي الحماحمي، المشتبه في تورطه بحادث الهجوم على دورية أمنية بمحيط متحف اللوفر بالعاصمة الفرنسية باريس، أمس الجمعة، إنه يستبعد تماما ذلك الاتهام.

وهاجم رجل، صباح الجمعة، دورية عسكرية بالسكين بالقرب من متحف اللوفر في باريس، هاتفا “الله أكبر”، قبل أن يصاب بجروح خطيرة عندما أطلق جندي النار عليه، في اعتداء وصفه رئيس الوزراء الفرنسي بـ”الإرهابي”.

وأكد مدعي عام باريس فرانسوا مولانز أن مهاجم “اللوفر” يشتبه بأنه مصري الجنسية ويبلغ من العمر 29 عاما، مشيرا في الوقت ذاته إلى أنه لم يتم التأكد بعد بشكل قاطع من هويته.

وأضاف مولانز – في المؤتمر الصحفي الذي عقده، أمس الجمعة، أن منفذ هجوم اللوفر كان يمسك ساطورًا (40 سم) في كل يد واندفع بينما كان يهتف “الله أكبر” نحو أربعة عسكريين من عملية “سانتينال” يتولون حراسة المركز التجاري “كاروزيل دو لوفر” أسفل متحف اللوفر.

وأضاف “الخميسي”- في تصريحات خاصة لمصراوي – أن علاقة صداقة تربطه بـ”عبد الله” منذ المرحلة الثانوية، مؤكدا أنه يتمتع بدماثة الخلق “كان خفيف الظل وروحه حلوة”.
اقرأ ايضا: مصدر بالداخلية: والد المتهم بتنفيذ هجوم ”اللوفر” لواء شرطة سابق

وقال مصدران أمنيان بوزارة الداخلية – في تصريحات نقلتها وكالة رويترز – إن الوزارة تلقت تأكيدا من السفارة المصرية في باريس، بأن المشتبه به في الهجوم على جندي بمتحف اللوفر بسلاح أبيض، أمس الجمعة، هو مصري الجنسية.

وأوضح صديق المشتبه به بحادث متحف اللوفر، أنه لا يستطيع أحد تصنيف انتماء “عبد الله” سواء قبل الثورة أو بعدها “ملوش أي احتكاك بالسياسة أو الإخوان”.

وأكد محمد الخميسي، أن عبد الله يعمل بدولة الإمارات، وقدِم إلى مسقط رأسه بالمطرية بمحافظة الدقهلية
لإتمام حفل زفافه – في يونيو 2014 – ثم عاد مرة أخرى رفقة زوجته.

وأشار الخميسي إلى أن آخر لقاء جمعهما منذ عام، حيث قام بوداعه أثناء توجهه إلى المطار، لافتًا بأنه لم يلاحظ أي تغير بتصرفاته “أنا كمان متابعه على الـ فيسبوك”.

وكشف مصدر أمني رفيع المستوى بمديرية أمن الدقهلية، معلومات جديدة عن منفذ الهجوم على متحف اللوفر بباريس، موضحًا أن عبد الله رضا الرفاعي الحماحمي يبلغ من العمر 29 عامًا، وأسرته تعيش في مدينة المطرية بالدقهلية، غادر مصر إلى الإمارات بتأشيرة عمل في يناير من العام الجاري.

وأضاف المصدر، الذي فضل عدم ذكر اسمه، في تصريح خاص لـ”مصراوي”، أن “عبد الله” غادر الإمارات إلى فرنسا في 26 يناير الجاري، مشيرًا إلى أنه بالتنسيق بين فرع البحث الجنائي شمال الدقهلية وجهاز الأمن الوطني بالمحافظة، لم يستدل لـ”عبد الله” على ملف تطرف أو مزاولة أي نشاط ديني.

فيما يؤكد الخميسي، أن عبد الله “بيحب وطنه وكان بيمثل المنتخب في لعبة الايروبكس،” مشيرا إلى أنه كان يحافظ على لياقته البدنية دومًا.

واختتم تصريحاته قائلا “مش مصدق انه يتهم في حاجة زي كده، ومتأكد انه يستحيل يعمل ده”، مشددا “ده كان ماشي جنب الحيط”.

مدعي عام باريس فرانسوا مولانز، أشار في المؤتمر الصحفي الذي عُقد أمس الجمعة، أنه وصل مطار شارل دويجول بباريس في 26 يناير قادما من دبي وحجز تذكرة العودة في 5 فبراير وقام بدفع 1700 يورو لاستئجار شقة في الدائرة الثامنة لباريس، وأن المتهم لم تُسجل ضده أي مخالفات في فرنسا.

وأضاف مدعي عام باريس أنه في 27 يناير قام باستئجار سيارة حتى 5 فبراير وتم العثور عليها في الدائرة الثامنة لباريس، مشيرا إلى أنه قام بشراء ساطورين في 28 يناير بمتجر للأسلحة بالقرب من ساحة “باستيل” بمبلغ 680 يورو.

عن nemsawy

x

‎قد يُعجبك أيضاً

واشنطن: مبادرة السلام العربية لم تعد ضرورية

أعلنت كيلي كرافت، سفيرة الولايات المتحدة لدى الأمم المتحدة، أمس الاثنين، في ...