الرئيسية / حوادث / صرخة أم: “بنتى راحت مستشفى تعمل جراحة بسيطة دخلت فى غيبوبة من شهرين”

صرخة أم: “بنتى راحت مستشفى تعمل جراحة بسيطة دخلت فى غيبوبة من شهرين”

“نادين بكير” طفلة بعمر الزهور لم تكمل السنة الخامسة، أرادت والدتها أن تجرى لها عملية بسطية لإصلاح تشوه لديها بعظمة “الفخد”، فبقيت أمامها بغيبوبة لأكثر من شهرين دون حركة، إضافة إلى توقف عضلة القلب وضمور بالمخ.. استغاثت الأم بـ”اليوم السابع” حتى يصل صوتها للمسئولين فتقول والدة نادين: إن أبنتها ترقد أمامها منذ شهرين فى غيبوبة تامة بسبب إعطائها جرعة تخدير “بنج” زائدة عند دخولها لعمل عملية تشوه فى الفخذ بأحد مستشفيات التأمين الصحى فى القاهرة.

وتابعت الأم أن جرعة التخدير تسببت لها فى توقف عضلة القلب وضمور في المخ بنسبة 90 %، وترقد بالرعاية المركزة دون تحرك، لافتة أن الطفلة لم تجر حتى العملية التى دخلت من أجلها وتفاجأت بتدهور حالة ابنتها بشكل كبير منذ دخولها غرفة العمليات.

وقالت الأم: إن المستشفى يخلى مسئوليته عما حدث، ويؤكدون أن المسئول الرئيسى هو طبيب التخدير”ط.ص”، قائلين أنه ليس من الأطباء الرئيسين بالمكان وتم فسخ التعاقد معه، مؤكدة أنها حررت محضرا برقم 8590 في قسم شرطة السيدة زينب في الأطباء، كما تقدمت بشكوى لنقابة الأطباء وهيئة التأمين الصحى، ولكن دون استجابة حتى الآن.

واختتمت الأم كلامها قائلة :”بنتى ميتة إكلينكيا، الدكاترة بتقولي استعوضى ربنا فيها وسايبنها على الأجهزة بس ومفيش جديد .. والأعضاء الحيوية شغالة عادى”.

و”اليوم السابع” ينتظر رد إدارة المستشفى أو وزاة الصحة، عملا بمبدأ حق الرد مكفول..

عن nemsawy

x

‎قد يُعجبك أيضاً

للطلبة والأبناء بالنمسا .. دروس تقوية فى المواد التالية: أنجليزى .. المانى . الأحياء

Medizinstudentin gibt Nachhilfe in Englisch, Biologie(alle Schulstufen)und Deutsch(Unterstufe). Alle Sprachen beherrsche ich ...