أخبار عاجلة
الرئيسية / بانوراما نمساوى / طبيب يترك “شاش طبى” داخل حلق طفل لمدة 11 يوماً بالأقصر

طبيب يترك “شاش طبى” داخل حلق طفل لمدة 11 يوماً بالأقصر

الأقصر – أحمد مرعى
بكلمات بالكاد يخرجها من فمه الذى تعرض لأزمة لمدة 11 يوماً بترك طبيب لـ”فوطة” طبية داخل حلقه، بعد إنهاء عملية “اللوز” فى قافلة طبية بمستشفى القرنة المركزى غربى محافظة الأقصر، تحدث الطفل “على رجب” 4 سنوات قائلاً: “إسمى على رجب وعندى 4 سنين” ودخل فى نوبة “سعال” جراء الضرر الجسيم الذى تعرض له عقب إجراء العملية، وهو الطفل الذى اشتكى والده وكيل وزارة الصحة ومدير المستشفى فى محضر رسمى يحمل رقم 3194 إدارى مركز القرنة، بالتسبب فى الإهمال بحق طفله.

ويقول “رجب عبد الرحمن ابراهيم” والد الطفل إنه علم بوصول قافلة طبية بمستشفى القرنة المركزى بتاريخ 29/7، وهى مكونة من عدة أطباء لإجراء عمليات استئصال اللوز لأبناء المدينة، وقام باصطحاب بنجله “علي” البالغ من العمر 4 سنوات، لإجراء عملية استئصال اللوز وبالفعل تم إجراء العملية بتاريخ 29/7 بالمستشفى ثم توجه به للمنزل مساءً.

وأضاف والد الطفل خلال لقاؤه لـ”نمساوى”، أنه عقب انتهاء العملية وحتى أول أمس الإثنين لمدة 11 يوماً كان يعانى الطفل بحالة إعياء شديدة ولا يستطيع البلع أو المضغ وكان يتنفس بصعوبة شديدة، بعدها توجهت به إلى الطبيب المتخصص، فأخبره الدكتور بالطامة الكبرى – حسبما وصفها – بأنه يوجد فى حنجرة الطفل “شاش طبى”، فطلب منه وضع بنج لصغر سن طفله، ولم يجد طبيب التخدير فقرر استخراجها بنفسه، وعندما قام بإخراج الشاش الطبى، تبين أنه بطول 23 سم فى 9سم.

ويقول “رجب عبد الرحمن إبراهيم” أنه توجه صباح أمس الثلاثاء، وحرر محضر ضد كل من وكيل وزارة الصحة بالأقصر بصفته، ومدير مستشفى القرنة المركزى بصفته، لكونهما المنوطين بالإشراف والمتابعة على هذه القافلة الطبية، وذلك حرصا على سلامة المواطنين، مطالباً بالتحقيق معهما فى واقعة الإهمال والتقصير بحق ابنه.

وناشد والد الطفل وزير الصحة ومحافظ الأقصر بضرورة فتح تحقيق موسع فى واقعة الإهمال بحق ابنه من طبيب صغير فى السن أجرى له العملية بين 263 مواطنا خلال أسبوع، مؤكداً أن أسرته ظلت تعانى خلال تلك الفترة مع طفله الذى كان لا يستطيع الأكل والشرب والتنفس بسبب وجود “شاش طبى” فى حلقه لمدة 11 يوماً.

ومن جانبه قال المحامى سيد تمساح المحامى بالاستئناف العالى ومجلس الدولة، إنه يجرى عرض الطفل ووالده على النيابة العامة للتمهيد لعرض الطفل على الطب الشرعى، وذلك لبيان صحة البلاغ بالإهمال الجسيم الذى وقع على الطفل “على رجب” 4 سنوات، ثم محاكمة المسئولين بالمسئولية التقصيرية فى أداء واجبهم الموكل لهم من قبل الحكومة.

وتساءل محامى الطفل المجنى عليه فى الواقعة: “هل كل قافلة طبية تحضر لبلادنا وتقوم بعمليات للمواطنين وتتسبب فى الإضرار بهم بالإهمال والتقصير والأخطاء الطبية الجسيمة تعود من حيث أتت دون محاسبة أو معاقبة، وكيف نترك أبناؤنا ليكونوا كفئران تجارب فى أيدى مجموعة من الأطباء حديثى التخرج الغير متخصصين بالمشاركة فى تلك القوافل وإجراء العمليات لهم، ومن هو المسئول الحقيقى عن تلك الأخطاء الطبية الفادحة غير وكيل وزارة الصحة المسئول الأول بالمحافظة عن صحة المواطنين والإشراف والمتابعة والمحاسبة لتلك القوافل الطبية، وكذلك مدير المستشفى ودوره أثناء إجراء العمليات من قبل القافلة داخل المستشفى التى هو المسئول الاول عنها، ونهيب بالمسئولين محاسبة كل مقصر فى حق أى مواطن سواء كان طفلاً أم كبيراً فى الإخلال بواجبه فهو حق كفله الدستور والقانون ولا يمكن أن نترك هؤلاء يعبثون بأبناؤنا دون محاسبة حتى وإن كانت القافلة مجانية.

عن nemsawy

x

‎قد يُعجبك أيضاً

شاهد معنا .. التحرش بفتاة في مطار القاهرة

قالت الاعلامية لميس الحديدي الاعلامية، إن هناك فتاة تعرضت للتحرش في مطار ...