الرئيسية / أخبار مصرية / طرد جورج إسحاق من قبل الأسر المسيحية المقيمة بالإسماعيلية

طرد جورج إسحاق من قبل الأسر المسيحية المقيمة بالإسماعيلية

رفض عدد من المواطنين المسيحيين المنتقلين من سيناء للإقامة في مدينة المستقبل بالإسماعيلية استقبال جورج إسحاق، عضو مجلس حقوق الإنسان، والذي توجه لزيارتهم ضمن وفد ضم 5 من أعضاء المجلس، مرددين هتافات مناوئة ضده.
وفور توجه إسحاق لكنيسة الأنبا أنطونيوس بمدينة المستقبل، لزيارة الأسر المسيحية المنتقلة من سيناء للإقامة في العريش، فوجئ بغضب أفراد تلك الأسر من زيارته مرددين هتافات مؤيديه للقوات المسلحة والشرطة، ومناوئة له منها “بره بره”، و”تحيا مصر” و”الجيش والشعب إيد واحده”.
وفشلت محاولات إسحاق استيعاب الموقف، واضطر لمغادرة المكان.
وفي سياق متصل، زار الأنبا يوليوس الأسقف العام لكنائس مصر القديمة وأسقفية الخدمات، اليوم، يرافقه القس أمونيوس عادل، سكرتير البابا تواضروس الثاني، بابا الإسكندرية وبطريرك الكرازة المرقسية، الأسر القبطية النازحة من العريش والمتواجدة بالإسماعيلية، للاطمئنان على أحوالهم المعيشية والمعنوية والروحية.
جاءت الزيارة بتكليف من البابا تواضروس، والذي طلب من الأنبا يوليوس، والقس أمونيوس لقاء الأسر للتعرف علي أحوالهم واحتياجاتهم.
واستقبل اللواء ياسين طاهر محافظ الإسماعيلية، موفدا البابا، وأكد لهم بتوفير كافة إمكانيات المحافظة لتلبيه احتياجات الأسر المقيمة في الإسماعيلية.
وقال القمص يوسف شكري، كاهن كنيسة الأنباء بيشوي بالإسماعيلية، إن عدد الأسر المسيحية التي وصلت من العريش قد وصل إلي نحو 130 أسرة، تم تسكيهم في بيوت الشباب ومدينة المستقبل ومعسكر القرض وفي بعض الوحدات التي تم تأجيرها لهم.
كما وصل وفد التيار المدني إلى كنيسة الأنبا أنطونيوس بمدينة المستقبل الجديدة في الإسماعيلية.
واستقبل الوفد الأنبا بولس والأنبا بطرس والراهب مكسيموس و34 أسرة نازحة تستضيفهم الكنيسة.
وكانت قافلة التيار المدني انطلقت، صباح اليوم الأربعاء، إلى مدينة الإسماعيلية لتقديم الدعم والمساندة لأقباط العريش النازحين بعد زيادة التعدي عليهم من قبل الجماعات الإرهابية.

عن nemsawy

x

‎قد يُعجبك أيضاً

بعد حديث ترامب عن تفجيره.. أوروبا تدخل على خط أزمة سد النهضة

دعا الاتحاد الأوروبي الدول الثلاث، مصر والسودان وإثيوبيا، إلى استئناف المفاوضات بشأن ...