أخبار عاجلة
الرئيسية / أخبار متفرقة / فضيحة: السبب الحقيقي وراء إصرار أمريكا تحرير القس برانسون في تركيا ( طلع حرامى ذهب من العراق )

فضيحة: السبب الحقيقي وراء إصرار أمريكا تحرير القس برانسون في تركيا ( طلع حرامى ذهب من العراق )

محمد عثمان
أثارت صور قديمة للقس الأمريكي أندرو برونسون المعتقل في تركيا، وهو يحمل سبيكة من الذهب إبان الغزو الأمريكي للعراق جدلا عن خبايا هذه الشخصية، التي تصر واشنطن على تحريرها.

وحسب قناة “السومرية نيوز” تقول تقارير تعود لـ2004-2010 إن هذا القس، البالغ من العمر 50 عاما، كان أحد أفراد المارينز الذين دخلوا مع القوات الخاصة الأمريكية إلى بغداد، ومن الرجال الذين أوكلت لهم مهمات خاصة في العراق، منها السيطرة على الأموال والذهب ومحتويات قصور الرئيس الراحل صدام حسين والآثار.

وأضاف موقع “السومرية نيوز” أن واشنطن تخشى كما يبدو كشف تلك الأسرار، ولعل المخابرات التركية حصلت على هذه المعلومات، ما سيعقد الأمر على الإدارة الأمريكية التي تصعد في تهديداتها الموجهة إلى تركيا بصورة هستيرية.

وتحدث الموقع عن تسريبات تقول إن القوات الخاصة الأمريكية المزروعة في تركيا، حاولت اغتيال القس حتى لا يدلي بما بحوزته من معلومات خطيرة قد تضر بعلاقة الحليفين التركي والأمريكي لكنها فشلت.

وكان برونسون، من بين المعتقلين الذين اتهمته تركيا بالتجسس ومساعدة المنظمات الإرهابية. وهدد الرئيس الأمريكي دونالد ترامب تركيا بفرض عقوبات كبيرة عليها ما لم تطلق سراحه فورا، وفي ظل تشبث أنقرة بقرارها، فرضت عليها واشنطن عقوبات ساهمت في تدهور الليرة التركية وإثقال كيان الاقتصاد التركي.

عن nemsawy

x

‎قد يُعجبك أيضاً

الرئيس الأوكراني يفاجئ العالم: ويكشف الناتو امام العالم

فاجأ الرئيس الأوكراني فولوديمير زيلينسكي العالم بتصريحات جديدة، اليوم الثلاثاء، معلناً أن ...