أخبار عاجلة
الرئيسية / أخبار متفرقة / فضيحة نسائية تفسر إطلاق النار داخل “كابيتال جازيت” الأمريكية

فضيحة نسائية تفسر إطلاق النار داخل “كابيتال جازيت” الأمريكية

كشفت معلومات جديدة، اليوم الجمعة، عن تفاصيل خاصة جدًّا تفسر سر الهجوم الذي نفذه مسلح، أمس الخميس، داخل مقر صحيفة “كابيتال جازيت” الأمريكية، وتسبب في مقتل 5 من العاملين فيها، وإصابة آخرين، قبل اعتقال منفذ الجريمة.

وخلال الهجوم بادر الجاني، الذي كان مسلحًا ببندقية وقنابل دخان، بدخول مقر الصحيفة، بعدما أطلق النار على الباب الزجاجي وهشمه، ثم دخل غرفة الأخبار وأطلق النار على موظفين، لكن الشرطة اعتقلته لاحقًا.

وهاجم “جارود راموس”، البالغ من العمر 38 عامًا، مقر الصحيفة بولاية ميريلاند، بعد نزاع قضائي طويل-حسب صحيفة “ديلي ميل” البريطانية- مع الصحيفة، التي كتبت عنه مقالًا عام 2011 يتعلق بفضيحة نسائية “ملاحقة امرأة عبر موقع فيسبوك”.

ووفقًا لمعلومات صحيفة “كابيتال جازيت”، فإن “راموس” أرسل العديد من الرسائل الإلكترونية إلى المرأة المذكورة، يصفها بكلمات نابية، قبل أن يطلب منها قتل نفسها، وأوضحت الصحيفة أنه “مذنب في قضايا جنائية أخرى”.

ووفقًا للشرطة، تلقت الصحيفة تهديدات كثيرة عبر وسائل التواصل الاجتماعي قبل الجريمة، فيما أوضحت المعلومات أن “راموس” خسر دعوى قضائية ضد الصحيفة عام 2013، بعدما فشل في تقديم أدلة تؤكد صحة موقفه.

عن nemsawy

x

‎قد يُعجبك أيضاً

الرئيس الأوكراني يفاجئ العالم: ويكشف الناتو امام العالم

فاجأ الرئيس الأوكراني فولوديمير زيلينسكي العالم بتصريحات جديدة، اليوم الثلاثاء، معلناً أن ...