الرئيسية / أخبار متفرقة / فيديو داعية تُحذر الزوجات.. لاتهجرى فراش الزوجية

فيديو داعية تُحذر الزوجات.. لاتهجرى فراش الزوجية

كتبت: أمل فوزي
شكت متصلة تُدعى «أم محمد» إلى الدكتورة نادية عمارة، الداعية الإسلامية، من سوء معاملة زوجها لها، بعد دخوله في علاقة مع امرأة أخرى، منوهة بأنها متزوجة منذ 25 سنة، ولديها ثلاثة أبناء، وفور اكتشافها لتلك العلاقة، واجهته فلم ينكر.

وأوضحت «عمارة» خلال برنامج «قلوب عامرة»، في ردها على المتصلة التي انهارت بالبكاء، قائلة: «زوجي على علاقة بامرأة أخرى، ويضربني ويهينني، ويجهز منزلا آخر ليبتعد عنا، وذهب ليخطب لابني دون علمي، ولا ينفق على البيت، فهل هذا يُرضي الله؟»، أنه لا ينبغي للإنسان سواء المرأة أو الرجل أن يغفل أننا جميعًا فانون، والدوام لله وحده، فلا نأسى على شيء بمثل هذه الحُرقة والغليان.

وقالت «الداعية الإسلامية»: لا أريدك أن تحزني عليه هكذا، هوني على نفسك، حتي لا تموتي، فلابد أن يتقوى الإنسان بالله سبحانه وتعالى، أنا أحاول التهوين عليك، مش بستهون باللى انتى فيه».

وعاتبتها على ضعفها الشديد، وذهاب نفسها على زوجها حسرات، منوهة بأنه ينبغي أن تلتفت إلى الأبناء، كما عاتبتها بشدة على هجر فراشه، فعليها ألا تقطع أواصر العلاقة الزوجية، أيا كان السبب من أجل الأبناء.

وحذرت الزوجات من هجر فراش الزوجية، والامتناع عن العلاقة الزوجية، عند علمهن بدخول أزواجهن في علاقات مع أخريات، مؤكدة أن هذا الفعل هو أساس معظم المشكلات التي تتضخم بسرعة، وتهدم البيوت، فعلى الزوجة أن تُحافظ على استمرار علاقتها بزوجها بكافة أبعادها خاصة عند دخول أخرى في حياة زوجها، حتى تضيع عليه فرصة الابتعاد ولا تعطيه مبررًا لهدم البيت، فلابد أن تظل الحياة الزوجية كما هي قائمة في حالة علم المرأة بأن زوجها على علاقة بأخرى.

عن nemsawy

x

‎قد يُعجبك أيضاً

بالأرقام.. من الخاسر في معادلة المقاطعة.. ماكرون أم أردوغان .. وأين العرب منها؟

تتزايد الأصوات في العالم العربي والإسلامي لمقاطعة المنتجات الفرنسية، وذلك على خلفية ...