الرئيسية / أخبار متفرقة / فيديو: عبد الجليل والأقباط.. هاجم عقيدتهم وزوج النبي لمريم وأباح الصلاة في كنائسهم

فيديو: عبد الجليل والأقباط.. هاجم عقيدتهم وزوج النبي لمريم وأباح الصلاة في كنائسهم

كتب: أحمد عبد التواب
فتوى جديدة أطلقها الشيخ سالم عبد الجيل، مستشار المجلس الأعلي للشئون الإسلامية، والوكيل السابق لوزارة الأوقاف، أشعلت الرأي العام ضده بصفة عامة والأقباط بصفة خاصة، بعدما اعتبر عقيدة اليهود والنصارى “فاسدة وضالة”، في إحدى حلقات برنامج على قناة “المحور”.

عبد الجليل: عقيدة الأقباط فاسدة
عبدالجليل في برنامجه “المسلمون يتساءلون”، المُذاع عبر قناة المحور الفضائية، مساء أمس الثلاثاء، قال “انتبهوا يا مشايخ اللهم بلغت اللهم فاشهد، يا يهود ويا نصارى أنتوا طيبين وبشر وهنعاملكم كويس لكن الفكر اللي إنتوا عليه والعقيدة اللي إنتوا عليها عقيدة فاسدة، ارجعوا لربكم”.

وعلل عبد الجليل ذلك بتفسيره للآية رقم 90 من سورة آل عمران والتي تقول (إِنَّ الَّذِينَ كَفَرُوا بَعْدَ إِيمَانِهِمْ ثُمَّ ازْدَادُوا كُفْرًا لَّن تُقْبَلَ تَوْبَتُهُمْ وَأُولَٰئِكَ هُمُ الضَّالُّونَ)، مشيرًا إلى أن المقصود بهذه الآية هم اليهود والنصارى، موضحًا أنهم آمنوا بموسى وآمنوا بعيسى وكفروا بمحمد”.

وطالب عبد الجليل المشايخ في برنامجه بعدم تضليل النصارى باعتبارهم مؤمنين، قائلًا “والله المشايخ اللي بيطلعوا يقولوا للمسيحين أنتوا مؤمنين ضللوهم وما خدموهم، هيفرحوهم دلوقتي ويوم القيامة سيقف هؤلاء على الصراط وهيقولوا يارب فلان دة قالنا انتوا مؤمنين ضللنا، جايز لو كان قال لنا لأ انتوا غلط كنا فكرنا”.

النبي محمد سيتزوج السيدة مريم
وهذه ليست المرة الأولى التي يطلق فيها عبد الجليل فتوى من برنامجه تتعلق بالأقباط وتثير الرأي العام، فقبل ذلك وبالتحديد في برنامجه “المسلمون يتساءلون”، 22 يناير الماضي، أفتى بأن سيدنا محمد سيتزوج السيدة مريم بنت عمران في الجنة.

عبد الجليل برر ذلك قائلًا، إن النبي قال كمل من النساء 4 مريم ابنة عمران، وفاطمة بنت محمد، وآسية زوجة فرعون، وخديجة بنت خويلد، منوها إلى أن مريم سبقت كل النساء الكوامل، وستدخل الجنة مع كبار الأنبياء”.

وفي أبريل الماضي ومن خلال برنامجه المذاع على قناة “المحور” أيضًا، أفتى عبد الجليل أجاز للمسلمين الصلاة في الكنائس، وخصوصًا صلاة العيد والجمعة.

وقال عبد الجليل، “إنه لا يوجد مانع على الإطلاق من دخول المسيحي الجامع، أو دخول المسلم الكنيسة”.

وأضاف: أن بعض المسلمين في الغرب لا يجدون مكانا للصلاة، فنقول لهم إنه من الجائز أن يصلوا صلاة العيد في إحدى الكنائس”.

وبرر ذلك بأن: “في بعض البلاد التي حدث فيها اعتداء على المساجد، القساوسة فتحوا الكنائس للمسلمين، لأداء صلاة الجمعة فيها، ولم يقل أحد إن الصلاة باطلة.. الموضوع أبسط من كده بكتير ولا مشكلة على الإطلاق”.

وزير الأوقاف: سالم عبدالجليل ممنوع من صعود المنبر حتى يعتذر
أعرب الدكتور محمد مختار جمعة، وزير الأوقاف، عن انزعاجه مما بدر من الدكتور سالم عبدالجليل، وكيل وزارة الأوقاف السابق، في حق المسيحيين، قائلًا: “لا علاقة له بالأوقاف، وحتى تتبين الحقيقة، لن يُسمح له بصعود المنبر حتى يبدي تصحيحًا واضحًا واعتذارًا عما قال”.

وأضاف، خلال مداخلة هاتفية مع الإعلامي عمرو أديب، في برنامج “كل يوم”، المذاع عبر فضائية “ON E”: “قناعاته بعيدًا عن الأوقاف والمنابر”، مطالبًا القنوات بألا تستضيفه وتعتم عليه ويجب أن يغلق عليه جميع أبواب التواصل، على حد تعبيره.

ولفت مختار إلى أنه ليس من الحكمة تناول عقائد الآخرين، فالعاقل يتحدث عما يجمع ولا يفرق، والعاقل يفكر قبل أن يتكلم والأحمق يتكلم دون أن يفرق، فمن لا يعرف طبيعة الظرف فلا يصلح للظهور على الإعلام.

عن nemsawy

x

‎قد يُعجبك أيضاً

شاهد معنا:ميركل تودع المسرح السياسي

تنطلق في 26 سبتمبر الانتخابات البرلمانية الألمانية دون مشاركة أنغيلا ميركل التي ...