فيديو: للكبار فقط .. طبيب مصري يجري جراحة خطيرة لجنين داخل رحم أمه

كتبت- ياسمين الصاوي:

صور الطبيب المصري وائل البنا، البالغ من العمر 38 عامًا، عملية أجراها لجنين داخل رحم امرأة سعودية بالغة 36 عامًا، لإصلاح علامات مبكرة لتشقق العمود الفقري، وذلك في الأسبوع السادس والعشرين من الحمل.

وفي مقطع الفيديو، يظهر الطبيب وهو يسحب الرحم المليء بالسوائل خارج بطن الأم، ويعمل على تفريغ السوائل من خلال أنبوب، ثم إجراء الجراحة للجنين.

وقال البنا، إن هذه العملية تعد الأولى من نوعها التي يتم إجرائها في المنطقة، في حين شارك فريق طبي مكون من 11 طبيب في هذه العملية التي استمرت 5 ساعات بمستشفى الدكتور يسري جوهر في القاهرة.

وأوضح البنا لموقع “ميل أونلاين”: “خلال إجراء أشعة الألتراساوند للرحم، تبين إصابة جنينها بعيب خلقي في العمود الفقري”، مشيرًا إلى أن المرأة قررت بكل شجاعة إجراء جراحة للجنين داخل الرحم، ورفضت تمامًا خيار الإجهاض.

اقرأ أيضًا: بمساهمة 20 طبيبًا.. قصة جراحة عمود فقري لجنين داخل رحم الأم
وأفاد البنا: “كانت كلماتها مؤثرة، حيث قالت ‘أعرف أن طفلي سيعاني من مشكلة، وسأفعل أي شيء لمساعدته”

وأكد الطبيب المصري: “تم إصلاح العيب الخلقي بنجاح، وحقن السوائل مرة أخرى حول الجنين والرحم والبطن” لافتًا إلى بدء إجراء هذه العمليات منذ سنوات في الولايات المتحدة الأمريكية، وتحسن قدرة الأطفال على المشي وسلس البول والأمعاء.

وأوضح البنا، أن النزيف والتجلطات الدموية من بين المضاعفات المحتملة لمثل هذه الجراحة، بل وتصبح حياة الجنين في خطر بسبب تعرض الرحم للهواء في هذه العملية، لكن نجحت هذه الجراحة، وتبين تحسن صحة الجنين بعد إجراء الفحص عند مرور 7 أيام، وكانت صحة الأم جيدة، واستطاعت المشي بعد 10 أيام تقريبًا.

ويفضل إجراء هذا النوع من الجراحات داخل الرحم في الفترة بين الأسبوع الـ22 والأسبوع الـ26 من الحمل.