فيديو.مطربة جزائرية تتهم عصام كاريكا بالتحرش وتستنجد بالرئيس السيسي

تقدمت مطربة جزائرية تدعى ياسمين نيار بشكوى صادمة لنقابة المهن الموسيقية اتهمت فيها المطرب عصام كاريكا بالتحرش بها وتهديدها والنصب عليها.

وقالت من خلال هذه الشكوى :”في تاريخ 27 من شهر أكتوبر سنة 2018 قمت بزيارة مصر بلدي التاني للمرة الأولى، من أجل تسجيل أغنية مع الملحن الملقب بعصام كاريكا تحمل اسم – الواد الحريف – من ألحانه بسعر 8000 دولار أميركي، ولتنفيذ هذا العمل طلب مني الملحن عصام كاريكا بإعطائه عربوناً بمقدار 3000 دولار أميركي بعد أن سمعني مقطعا صغيرا من الأغنية ولقد وثقت فيه بعد ما أكد لي أن ثمن الأغنية لا يساوي شيئًاً مقابل الشهرة التي سأحصل عليها من خلاله وأنا تأملت خيرًا فيه وقد أرسل إلي فيديوهات مغرية تتضمن صوره مع فنانين بعدد لا يحصى ولا يعد وكذلك وعدني بأن يأخذني معه لإحياء حفل معه بمشاركتي له الحفل بشرم الشيخ”.

وأضافت: “أنا قمت بإرسال العربون بقيمة 3000 دولار من بلدي الثاني سويسرا إلى مصر للملحن عصام كاريكا وهو أرسل إللي كلمات الأغنية وحفظت الأغنية وبعدها قمت بالسفر إلى مصر الحبيبة لأول مرة ووجدت الملحن بانتظاري في مطار القاهرة وألحقني بالفندق الذي حجزته ثم ذهب ورجع ليبحث عني لكي يعزمني على العشاء لنتحدث بخصوص تفاصيل الأغنية، ولما عاد إلى الفندق ليعزمني علي العشاء لنتحدث بتفاصيل العمل اتصل بي وطلب مني الصعود إلى غرفته فرفضت وقلت له أنني لن أتأخر عن النزول من غرفتي ولما نزلت وجدته بمزاج متعكر فيه قلق وغضب مني وذهبنا بعدها بسيارته إلى المطعم وكانت المفاجاة انقلب علي وأخذ يكلمني بطريقة وألفاظ سيئة وأنا سألته لماذا لم يرد علي”.

وتابعت: “رجعت بعدها إلى الفندق وأنا حزينة وأحسست بأنني لست قادرة علي التعامل معه بعدها طلبت منه أن يأخذني إلى الاستديو فقبل وجاء ليأخذني بسيارته وذهبنا إلى الاستديو ودندنت معه مقطع من الأغنية المذكورة أعلاه وطلبت منه أن يقودني إلى الفندق وفي طريق الرجوع لمس بيده منطقة حساسة بجسمي وحسس عليها أنا قمت بدفع يده وصرخت في وجهه وطلبت منه أن يرجع لي العربون فرفض وقال لي سنتحدث بعد أن أهدأ وانتظرت الوصول إلى الفندق وأنا منهارة، وأنا لم أكن أعرف أحد في مصر وكانت أول زيارة لبلدي الشقيق مصر، وأنهرت نفسيا وبكيت وأحسست بالغلط لأنني تكلفت بالمصاريف والعربون وخدعت وتعرضت للتحرش”.

واختتمت كلامها: “بعد مغادرتي مصر بدأ الملحن عصام كاريكا يسبني ويهددني بالقتل لأنني أطالبه باسترجاع العربون الذي أعطيته إياه لكنه رفض، وأرسل لي تسجيلات بالتهديد ومنعي من دخول مصر مرة أخرى”.

عصام كاريكا لم يقف صامتا امام هذه التصريحات بل أكد أنه تقدم ببلاغ ضد ياسمين واتهمها بالنصب عليه رغم إنتهائه من تنفيذ الأغنية لها مؤكدًا أن كل ما صرحت به غير صحيح وقال: “واثق بأن الله سوف ينصفني.. وسأنجح في إسترداد حقي”.