الرئيسية / بانوراما نمساوى / فيلتان و3 شقق وشاليه يغطيها التراب.. زيارة لـ”إمبراطورية حبيب العادلي» في الإسكندرية

فيلتان و3 شقق وشاليه يغطيها التراب.. زيارة لـ”إمبراطورية حبيب العادلي» في الإسكندرية

عمرو أنور
تحمل محافظة الإسكندرية بالنسبة لـ«حبيب العادلى»، وزير داخلية حسنى مبارك، وزوجته، وأبنائه من الزوجة الأولى، مكانة خاصة، ودائمًا ما كان «العادلى» وعائلته يقضون أوقاتًا طويلة هناك، وتحديدًا فى مناطق «مارينا، سان ستيفانو، وشاطئ المعمورة».

وكان وجود «العادلى» أو أى من أفراد أسرته فى تلك الأماكن بمثابة شارة بدء لإعلان حالة الطوارئ، وتشديد الحراسات على جميع البوابات والمداخل والمخارج. وتكشف «الدستور» فى السطور التالية تفاصيل زيارتها إلى إمبراطورية «العادلى» فى الإسكندرية.

البداية من «شاليه» وزير الداخلية الأسبق المطل على شاطئ المعمورة، حيث الهدوء والسكينة، والذى أصبح مجرد «شاليه» عادى مثله مثل أى من شاليهات المعمورة وملاك الوحدات السكنية بها، ولم تعد هناك أى حراسات خاصة، حتى وإن زاره أى من أفراد أسرة «العادلى»، سواء بناته «داليا» و«رانيا» و«جيهان» أو نجله «شريف».

وأصبح «الشاليه» الفاخر الذى كان محاطًا بسياج أمنى شديد، معزولًا، وصار التجول أمامه متاحا بعدما كان من رابع المستحيلات وقتما كان «العادلى» وزيرًا للداخلية، وكسا التراب جميع أركان «الشاليه» المتواجد بالدور الأرضى.

وترك الدكتور زكريا عزمى، رئيس ديوان رئيس الجمهورية الأسبق، «الشاليه» المجاور لـ «العادلى»، ولم يتبق من الجيران سوى «شاليه» الدكتور صوفى أبوطالب، رئيس مجلس الشعب الأسبق، و«شاليه» اللواء الراحل محمد عبدالحليم موسى، وزير الداخلية الأسبق، والملقب بـ«شيخ العرب».

ومن «المعمورة» إلى «سان ستيفانو» حيث توجد 3 شقق لأسرة «العادلى» فى «كور 2» المطل على الكورنيش، وهى فى طابق واحد «18»، حسب ما أكدته مصادر، ورصدت «الدستور» وجود «سجاد» على حائط شرفة شقة منها.

وقالت مصادر بالمنطقة إن «العادلى» و أسرته لم يأتوا إلى هذه الشقق منذ ثورة 25 يناير وحتى الآن، لافتة إلى أنهم كانوا يأتون وقتما كان وزيرًا للداخلية من أجل قضاء عطلة الصيف والاستمتاع بالبحر وسط حراسة أمنية مشددة

وفى «مارينا 5 و7»، يملك «العادلى» هناك فيلتين، وكان مجرد المرور أمامهما دربًا من الخيال بسبب كثافة التواجد الأمنى حولهما، أما الآن فيشرف على حراستها فردا أمن من المعينين على بوابات «مارينا»، وبعد أن كانت إحدى هاتين الفيلتين ترفع علم مصر فوقها تم إنزاله بعد ثورة 25 يناير.

وتحدث رواد «مارينا» وأثرياؤها حول إمكانية عودة «العادلى» وأسرته إلى المنطقة فى الصيف القادم، خاصة بعد حصوله على البراءة من محكمة جنايات القاهرة فى قضية الكسب غير المشروع، المتهم فيها بالتربح واستغلال النفوذ بما قيمته 181 مليون جنيه، وبعد قرار رفع التحفظ عن أمواله وممتلكاته.

عن nemsawy

x

‎قد يُعجبك أيضاً

فيديو: الكويت تستهجن مقطع «حرق العلم الكويتي».. وتحذر من تدهور العلاقات مع مصر

كتب: ضياء السقا أصدرت سفارة دولة الكويت في القاهرة بيانا، الجمعة، دعت ...