الرئيسية / حوادث / قيّد زوجته وأجبرها على شرب «ميّة نار» لتخسيسها!

قيّد زوجته وأجبرها على شرب «ميّة نار» لتخسيسها!

أنهى صاحب مصنع بالمرج، حياة زوجته، بعد 20 عامًا من الزواج، بإجبارها على تناول عقّارات سامة، و”مية نار”، بعد تقييدها بالحبال.

تلقى المقدم محمود الأعصر، رئيس مباحث قسم المرج، بلاغًا من أشقاء المجنى عليها، يتهمون فيه عيد.م، صاحب مصنع، 40 عاما، زوج شقيقتهم، بإصراره على إعطائها أنواعًا سامة من العقاقير، من أجل تخسيسها، مما تسبب فى وفاتها.

الأشقاء قالوا فى بلاغهم، الذى حمل رقم 6869، إنهم وبعد أن لاحظوا ازدياد مرض شقيقتهم يوما بعد يوم، سألوها عن السبب، فأخبرتهم بأن زوجها أقنعها بتناول أقراص للتخسيس، بعد زيادة وزنها، رغبةً منه فى أن يصبح قوامها ممشوقًا، مثل السكرتيرة الخاصة، لكن الأدوية أحدثت لها نزيفًا داخليًا.

وعندما انتقلت النيابة لسؤال المجنى عليها بالمستشفى قبل وفاتها بيومين، قالت: “زوجى كان بيدينى الأدوية دى على أساس أنها للتخسيس ولما رفضت شربنى مية نار بعد أن قيدنى بالحبال فى كرسى بالمنزل”، وأوضحت أنه أعطاها مادة غريبة عن طريق الفم مستخدمًا حقنة، نقلت إلى المستشفى على إثرها واكتشف الأطباء أنها “مية نار”.

لكن الزوج أنكر التهم الموجهة إليه، ونفى ارتكابه الجريمة، فطالبت نيابة المرج من مصلحة الطب الشرعى، استخراج جثمان المجنى عليها وتشريح الجثة، لمعرفة الأسباب الحقيقية لوفاتها.

عن nemsawy

x

‎قد يُعجبك أيضاً

للطلبة والأبناء بالنمسا .. دروس تقوية فى المواد التالية: أنجليزى .. المانى . الأحياء

Medizinstudentin gibt Nachhilfe in Englisch, Biologie(alle Schulstufen)und Deutsch(Unterstufe). Alle Sprachen beherrsche ich ...