أخبار عاجلة
الرئيسية / أخبار مصرية / كشفت خبايا إسرائيل: 4 طائرات مزودة بـ 5 كاميرات وصلت مطار شرق القاهرة

كشفت خبايا إسرائيل: 4 طائرات مزودة بـ 5 كاميرات وصلت مطار شرق القاهرة

العام 1971، أجواء الربيع تحيط بمصر وكل من يقف فوق أرضها، وخاصة هؤلاء الرجال الذين وقفوا داخل مطار شرق القاهرة في انتظار هبوط 4 طائرات نقل سوفيتية من نوع «أنتينوف – 22» في سرية شديدة، كانت الطائرات السوفيتية تحمل شيئًا لا يجب أن يعرف عنه أحد شيئًا، سيكون عامل فارق في مصير أمة بأكملها وعامل مساعد في طريق جيش يسعى لاستعادة أرضه المغتصبة.

هبطت الطائرات وفتحت أبوابها لتخرج أخيرًا ما تحمله، 4 طائرات من نوع ميج – 25، الذي دخل حيز الاستخدام منذ أشهر قليلة فقط، لكن الطائرات الأربعة كانوا معدلين خصيصًا للاستخدام في الصالح المصري، فقد كانوا مزودين بـ 5 كاميرات عالية الجودة، ربما كانوا أحد أسباب الفوز في حرب أكتوبر.

كانت الطائرات الجديدة التي وصلت إلى القاهرة تطير بثلاثة أضعاف سرعة الصوت، وعلى ارتفاع يصل إلى 73000 قدم، وحسب كتاب A Century of Spies: Intelligence in the Twentieth Century، فإن السوفيت استخدموها بأنفسهم وبطياريهم للتحليق بمحازاة الساحل الإسرائيلي وفوق الأراضي الإسرائيلية كلها، ما مكن الكاميرات المرفقة بالطائرات بالتقاط صورا واضحة لأعماق إسرائيل، وبينما حاولت تل أبيب اعتراضها في عدة مرات باستخدام طائرات الفانتوم إف-4، إلا أن كل محاولاتها باءت بالفشل.

كانت الصور والمعلومات المجمعة من تلك الطلعات الجوية التجسسية تصب في الأخير على مكاتب المخابرات الحربية المصرية، التي ساعدتها في تحديد سيناريوهات انتشار الجنود وأماكنهم.

كذلك كانت هناك طلعات أكثر فوق هضبة الجولان، وتم تصوير الدفاعات الإسرائيلية المضادة للدبابات بشكل عالي الجودة ونقل هذه الصور للقيادات السورية، ليتمكنوا أيضًا من وضع سيناريوهات ساعدتهم في حرب 1973

عن nemsawy

x

‎قد يُعجبك أيضاً

بمناسبة ذكرى حرب أكتوبر.. إسرائيل تتحدث عن “ضابط مصري أنقذها”

كشفت وثائق جديدة نشرتها إسرائيل تفاصيل جديدة عن دور جهاز الاستخبارات “الموساد” ...