الرئيسية / أخبار متفرقة / كلينتون عن ترامب: ”عنصري”.. والأخير: ”هي السبب وراء كارثة الشرق الأوسط”

كلينتون عن ترامب: ”عنصري”.. والأخير: ”هي السبب وراء كارثة الشرق الأوسط”

القاهرة- مصراوي:

انتهت المناظرة الأولى قبيل بدء سباق الانتخابات الأمريكية في نوفمبر المقبل، بين المرشحة الديمقراطية هيلاري كلينتون، ودونالد ترامب، المرشح الجمهوري. والتي تبادلا فيها الاتهامات والانتقادات والتراشق اللفظي، فيما يتعلق بالاقتصاد والسياسة الخارجية لكل منهما.

وبعد أن تصافح المرشحان وابتسما في البداية شرع في الهجوم. واتهم كل منهما الآخر بالتشويه والافتراء وحثا المشاهدين على مطالعة مواقعهما الإلكترونية لتحري الحقائق. ونادته هي باسم ترامب بينما ناداها بالوزيرة كلينتون.

وقالت كلينتون، في المناظرة التي أقيمت في جامعة “هوفسترا” في نيويورك، قبيل الانتخابات الأمريكية في نوفمبر المقبل، إن ترامب قدم صورة سلبية عن الأمريكيين من أصول إفريقية فلديه سجل حافل فيما يتعلق بالتمييز العرقي، مضيفةً “علينا معالجة العنصرية في نظامنا القضائي”. ورد ترامب قائلًا: “الأمريكيون من أصول إفريقية خذلوا من قبل السياسيين الأمريكيين”. وأضاف “الجرائم تنتشر في صفوف الأمريكيين من أصول إفريقية”.

وأضافت كلينتون (68 عامًا)، إن الأمن الإلكتروني من التحديات الكبيرة التي ستواجه الرئيس المقبل، مضيفةً: “ترامب روّج لأكاذيب بشأن شهادة ميلاد أوباما خارج أمريكا”. فيما حمّل ترامب (70 عامًا) بارام أوباما الرئيس الحالي السبب فيما أسماه فقدان السيطرة على الحرب الإلكترونية والدليل تنظيم داعش.

وقالت كلينتون، إن سنعمل على تدريب عناصر الشرطة نفسيًا؛ للقضاء على ظاهرة العنصرية، مضيفةً أن الشرطة ليس لديها سلاح كافٍ في بعض المناطق وسنحظر بيع السلاح للعصابات، وتابعت: “أمر مؤسف أن يرسم ترامب صورة سلبية عن المجتمع الأمريكي”. من جانبه رد ترامب قائلًا: “نحتاج لفرض القانون والشرطة تحتاج الدعم”، مهاجمًا المهاجرين “لابد من التصدي لهم، فهم الذين يقتلون الناس”.

وقالت كلينتون، “نأمل في طرد داعش من العراق هذا العام وسأعمل على التخلص من قادة التنظيم”، مضيفةً “جورج بوش الابن هو من اتخذ قرار سحب الجنود الأمريكيين من العراق وليس أوباما”. فيما قال ترامب “ما كان لداعش أم ينشأ لولا سياسات كلينتون الكارثية”، مضيفًا “لم أدعم الحرب على العراق وكنت ضدها، وكلينتون تحاول الإيهام بأنني دعمت هذه الحرب”.

وقال ترامب، “الاتفاق النووي مع إيران سيجعلها تمتلك السلاح النووي خلال 10 سنوات وسيؤدي إلى حرب نووية” منتقدًا التوصل لاتفاق مع طهران في هذا الصدد. فيما رد كلينتون قائلةً: “عملت على دفع إيران إلى الجلوس إلى طاولة المفاوضات والاتفاق معها، ووجهة نظر ترامب تجاه الأسلحة النووية مزعجة”. وأكد كلينتون “نحترم اتفاقنا مع إيران وليست لدينا مشكلة كبيرة معها”.

وانتقد ترامب أداء حلف الناتو الذي أكد أن أمريكا تموله بنسبة 70%، مضيفًا “يجب على الناتو أن يهزم داعش، ويذهب معنا إلى الشرق الأوسط لمواجهة هذا التنظيم. مضيفًا مخاطبًا كلينتون قائلًا: “ليس لديها اللياقة لكي تكون رئيسة للولايات المتحدة، فقط هي أنفقت ملايين الدولارات لنشر إعلانات ضدي”. فيما ردت كلينتون قائلةً: “المجهودات التي أقوم بها داخليًا وخارجيًا تبين أنني في أتم لياقتي”.

من جانبها قالت كلينتون، “علينا إن نتعامل مع المسلمين، لكن ترامب يقوم بإهانتهم في الداخل والخارج، لذا نحتاج للتعاون مع البلدان المسلمة من أجل مواجهة داعش”، من جانبه قال ترامب: “على اليابان وكوريا الجنوبية أن يدفعا لنا مقابل الدفاع عنهم، فلا يمكن حماية كل الدول في العالم دون أن يدفعوا لذلك”.

عن nemsawy

x

‎قد يُعجبك أيضاً

الرئيس الفرنسي: بلدنا تعرض لهجوم من إرهابي إسلامي

قال الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون، مساء يوم الخميس، إن بلاده تعرضت لهجوم ...