أخبار عاجلة
الرئيسية / بانوراما نمساوى / لواء التجمع تنازل عن حقه بالشهر العقاري

لواء التجمع تنازل عن حقه بالشهر العقاري

فاطمة طارق
قال اللواء “مدحت أ” المجني عليه بواقعة اعتداء أكثر من 17 شخصا بقيادة المتهم إبراهيم سليمان رجل الأعمال، أنه يحاول أن يتصالح مع المتهم تماشيا مع مبدأ الإنسانية والرحمة بأهل المتهم، وأنه تنازل عن حقه بالشهر العقاري أول أمس، ولكن لا يزال الشق الجنائي يأخذ إجراءاته القانونية.

ونفى اللواء “مدحت. ا” المجني عليه ودفاعه الأخبار المتداولة حول حصوله على تعويض مادي قائلا “هقبل عوض في شرف عيلتي! “، وأضاف “كان معروض عليا 5 مليون جنيه في بداية المشكلة، هقبل ليه دلوقتي بـ3 مليون بس!! كلام مش منطقي!”

وأكد “لم أحصل على جنيه من المتهم وأسرته وأتحدى من يثبت غير ذلك، والمتهم ليس برجل أعمال كما يردد البعض ولا يملك المبالغ المذكورة”.

لواء التجمع عن تعويض التصالح: «لم أحصل على جنيه من المتهم وأتحدى»

وأشار “رؤيتي لمشهد بكاء والدة المتهم وأسرته وأسرة باقي الشباب المتهمين مع إبراهيم سليمان، أيقظ الشعور الوطني لدية فهو ظل طول حياته يطمئن الأهالي من الشعب المصري ويحمي شعب مصر! فهل له أن يؤذي أكثر من 20 أم وزوجة وأبناء ليس لهم أي ذنب سواء أن إبراهيم سليمان والدهم”.

وأكد أنه رجل شارك في حرب 6 أكتوبر، ولن يسامح في عرضه وشرفه لكن رأفة ورحمة منه تنازل لكي يدخل الفرحة على قلوب أسر المتهمين، وأنه رجل مسن، ولم يبق في عمره الكثير، ولا يريد أن يترك لابنه ثأر”.

وأشار “أنه اكتفى بقضاء إبراهيم المتهم أيام العيد بمحبسه ولكنه أب ويشعر بما يمر به أبناء المتهم وأنهم بلا ذنب بما فعله والدهم”.

وأضاف صلاح الشربيني محامي المجني عليه “أنه لم يصرح لأي جريدة عن تعويض مادي مقابل التصالح، ويتحدى إذا كان هناك تسجيل صوتي له”، مشيرا “سأصدر بيانا بتكذيب كل هذا الإشاعات موكلي تنازل من باب الرحمة وليس طمعا في التعويض”.

وكانت نيابة القاهرة الجديدة، قررت إحالة ملف قضية إبراهيم سليمان رجل الأعمال وزوجتة و11 بودي جارد، بواقعة تحريضهم من قبل صاحب شركة مقاولات “إبراهيم سليمان” على اقتحام فيلا لواء بالتجمع الخامس، وسحل وهتك عرض كل من فيها إلى محكمه الجنايات للفصل فيها.

وأمرت بضبط وإحضار “إبراهيم سليمان” مدير شركات بودي جاردات بالتجمع الخامس ومدينة نصر ومصر الجديدة، وذلك لاتهامه بتحريض 70 شخصا على اقتحام فيلا بالتجمع الخامس، وسحل وهتك عرض كل من فيها.

تعود تفاصيل الواقعة ليوم الإثنين الماضي، حيث اصطحب “مدحت.ا” لواء متقاعد طفلة نجله للعب أمام حديقة الفيلا الخاصة به، وعندها شاهدوا سيارة مسرعة جدًا، فإذا بها سيدة منتقبة، فقال لها “حاسب يا..” بدون علمه من بتلك السيارة رجل أو سيدة، ليتفاجأ بهجوم السيدة بوابل من السباب قائلة له: “مش عارف أنا أبقى مين! أنا هوريك مين الـ..”، وبعدها بساعتين حضر “إبراهيم” مدير أمن شركات بودي جاردات، ومعه 70 مسلحا وهاجموا الفيلا وكل من فيها، وبعدما انتهوا من هتك عرض وضرب السيدات بها، اصطحب إبراهيم زوجته لترى ماذا فعل زوجها بمن ضايقها.

وتم إخطار اللواء محمد منصور مدير مباحث القاهرة والذي أمر بتشكيل فريق بإشراف اللواء نبيل سليم رئيس المباحث الجنائية بالقاهرة، والذي ضم كلا من المقدم محمد ملش رئيس مباحث قسم التجمع الخامس ومعاونيه الرائد محمد محيي والنقيبان أكرم أبو عمر، ومحمود عطية وتم تكثيف إجراءات البحث برئاسة العميد عبد العزيز سليم مدير قطاع القاهرة الجديدة والعقيد هاني محفوظ مفتش المباحث وأكدت تحرياتهم صحة البلاغ، وتبين أن وراء ارتكاب الحادث رجل الأعمال يدعى إبراهيم سليمان محمد (52 سنة رجل أعمال)؛ حيث تم ضبطه هو وزوجته و8 آخرين بعد استصدار إذن من النيابة العامة وضبط بحوزتهم على أسلحة وتم تحريزه، وتحرر محضر بالواقعة وإحالتهم للنيابة.

وباشر التحقيقات بالواقعة عمرو نصار وكيل أول نيابة القاهرة الجديدة، واستمع لأقوال المجني عليهم، من أسرة اللواء متقاعد “مدحت أ”، وأصدرت أمرها السابق.

عن nemsawy

x

‎قد يُعجبك أيضاً

شاهد معنا .. التحرش بفتاة في مطار القاهرة

قالت الاعلامية لميس الحديدي الاعلامية، إن هناك فتاة تعرضت للتحرش في مطار ...