ليلي غفران.. تكشف تفاصيل جديدة حول مقتل ابنتها (فيديو)

علقت الفنانة ليلي غفران، على من قتل ابنتها، وقالت إنها تثق في القضاء المصري، مؤكدة أن محمود العيساوي هو الذي قتل ابنتها.

وأضافت غفران خلال لقائها ببرنامج “شيخ الحارة” المذاع على قناة “القاهرة والناس”، ” قلبي بيقولي أن محمود العيساوي هو القاتل”، منوه ان قضية مقتل ابنتها قضية رأي عام لأن الفترة التي توفت فيها هبة ابنتها كانت قريبة من ثورة 25 يناير ، قائلة:” كان في ناس كتير أوي كان يهمها تشوه صورة فلان بفلان .. وميفرقش معايا مين الشخص وأنا لحد دلوقتي مش قادرة أعيش حياتي بشكل طبيعي وحاسة بألم ومش قادرة أبقى زي الناس”.

وعن احتمالية اتهامها شخص معين في مقتل ابنتها غير الشخص الذي حكم عليه بالإعدام، قالت : “كلهم في ستين داهية، لو كنت شاكة كنت اتكلمت ومحدش همني” نافية صحة الكلام إنها أخذت شركة انتاج مقابل أن تسكت عن شكوكها.

يذكر أن في عام 2009 عثر رجال المباحث على جثتي ابنة المطربة ليلى غفران وصديقتها مقتولتين داخل شقة الأولى بالشيخ زايد واكتشاف سرقة بعض الأموال والمصوغات الخاصة بهم، لتثبت التحريات أن المتهم محمود العيساوي وراء الواقعة.

وفي 19 يونيو 2014 أسدل الستار على قضية قتل هبة ابنة ليلى غفران وصديقتها “نادين”، بعدما تم تنفيذ حكم الإعدام على المتهم محمود عيساوي.

ليلى غفران عارفة اللي قتل بنتها وخايفة تتكلم .. شاهد ردها #رمضان٢٠١٩ #القاهرة_والناس #شيخ_الحارة

ليلى غفران عارفة اللي قتل بنتها وخايفة تتكلم .. شاهد ردها#رمضان٢٠١٩#القاهرة_والناس#شيخ_الحارة

Posted by ‎القاهرة والناس‎ on Friday, May 24, 2019