الرئيسية / Slider / ماتت الأم وعاش رضيعها.. التفاصيل الكاملة لتضحية دكتورة جامعية بحياتها فداء لزوجها بالمنيا

ماتت الأم وعاش رضيعها.. التفاصيل الكاملة لتضحية دكتورة جامعية بحياتها فداء لزوجها بالمنيا

أيمن رياض
ماتت الأم وعاش رضيعها .. هكذا انتهت حياة الدكتورة أمل أحمد مدرس مساعد بكلية دار العلوم بجامعة المنيا بسبب نزيف الثأر لتفدى زوجها ورضيعها من الموت وتتلقي رصاص الغدر في أول أيام عيد الأضحى المبارك.

رحلت وتركت طفل لم يتجاوز 6 أشهر وزوج يرقد بين جدران المستشفى عقب إجراء جراحة عاجلة له لإصابته بطلقات نارية بالبطن نتيجة نزيف الثأر الذى لا يتوقف رغم دعوات الجميع بنبذ الثأر.

تجمعت الدكتورة الجامعية وزوجها مندوب المبيعات في سيارتهما للذهاب إلى منزل والدها لتقديم تهاني عيد الأضحى إلا أن بادرتهم الطلقات النارية لتنتقم من زوجها لخلافات بينه مع عائلة أخرى أسفرت عن وجود قتيل خلال شهر رمضان الماضي فقرروا الانتقام من زوجها.

تصدت الدكتورة للأعيرة وأنقذت زوجها وطفلها الصغير من الرصاص، ولفظت أنفاسها الأخيرة بعد إصابتها بطلقة فى الرقبة، وأصيب زوجها ” أسامة “ب4 طلقات متفرقة بالبطن وتم إجراء عملية جراحية له في بطنه، ونجاة الطفل الصغير من هذا الحادث.

وألقت الأجهزة الأمنية القبض علي 3 أشخاص من أولاد عائلة ” حمدي داخلى ” مرتكبي عملية القتل، وتم نقل الجثة وزوجها المصاب إلى المستشفى العام.

وكان اللواء محمود خليل، مدير أمن المنيا، قد تلقي إخطارًا من مأمور مركز شرطة المنيا، بورود إشارة من غرفة عمليات النجدة، بوقوع حادث قتل بكوبري قرية بني حماد.

عن nemsawy

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

x

‎قد يُعجبك أيضاً

تركية: اتفاق ترسيم الحدود البحرية بين مصر واليونان يقصينا من شرق المتوسط

اعتبر وزير العدل التركي، عبد الحميد غول، أن الاتفاق الذي وقعته مصر ...