الرئيسية / أخبار عربية / ما الذي أبكى البشير في محبسه؟

ما الذي أبكى البشير في محبسه؟

أفادت أخبار من داخل سجن كوبر السوداني، بأن الرئيس السوداني المعزول عمر البشير بكى بحرقة عندما سمع من يناديه “بالرئيس المخلوع”.

وذكرت مصادر مطلعة أن “ما يتسرب من أخبار عن ما يجري داخل سجن كوبر حول البشير، وبعض رموز النظام المعتقلين شبه مؤكد، لكن مصدر تسربها ليس من الضباط أو العاملين في السجن، بل أهالي وأقارب المعتقلين”.

وأشارت المصادر إلى تدهور صحة البشير بسبب الاكتئاب الشديد الذي تعرض له عقب دخوله السجن، وهو لا يزال حتى الآن لا يصدق أنه سجين.

وتسبب كل ذلك بإصابته بحالة من الوجوم والذهول، أثرت على وضعه الصحي وبعد ذلك تم نقله إلى مستشفى “رويال كير”.

وتابعت المصادر أن أكثر ما أوجع البشير وآلمه، هو زجه في القسم الخاص بالمعتقلين السياسيين الذي يخضع لحراسة شديدة من رفقاء السلاح في الاستخبارات العسكرية، وهذا آخر ما كان يتوقعه.

المصدر: rakobanews.com

حميدتي يدعو كل المشككين باعتقال البشير للتوجه لسجن كوبر والتأكد بأنفسهم من ذلك
طالب نائب رئيس المجلس الانتقالي السوداني الفريق أول محمد حمدان دقلو، كل من يزعم أن اعتقال الرئيس المخلوع عمر البشير مسرحية، بالذهاب لسجن كوبر للتأكد بأم أعينهم من حبسه هناك.

عن nemsawy

x

‎قد يُعجبك أيضاً

للطلبة والأبناء بالنمسا .. دروس تقوية فى المواد التالية: أنجليزى .. المانى . الأحياء

Medizinstudentin gibt Nachhilfe in Englisch, Biologie(alle Schulstufen)und Deutsch(Unterstufe). Alle Sprachen beherrsche ich ...