الرئيسية / أخبار الجاليات / محتارة بين حبي وأبي

محتارة بين حبي وأبي

انا فتاه ف الحادية والعشرين من عمرى طالبه بالجامعه يوما ما حاول زميل معى ف الكليه التقرب منى بأنه معجب بى ورفضت ولكن كلما وقعت اعيننا ع بعض شعرت بالميل اليه وحين حاول مره ثانيه ان يتحدث عليه استمعت اليه بدأ التعارف بينا بكل احترام حتى وقعت بحبه ولا استطيع مفارقته ولكنى ادركت متأخرا ان هذا الحب حرام طالما مخفيا عن الاهل وبالفعل تركته ومرت 4 اشهر وكنت اتعذ واستعن بالله انا انساه ولكن كانت صورته لا تفارقنى خاصة انه فى نفس الفرقه بالكلية و يحاول مرارة ارجاعى وانا رافضة تماما تتكرر ف بالى جملة واحده ” من ترك شىء لله عوضه بخير منه “لدرجه اننى عملتله مشكله وكلمتله الامن وكاد يفصل من الكليه الاانى تراجعت عن الشكوة ورايت دموع عينه امامى ومن يومها وذاد حنينى اليه وكليوم لا انام الا والدموع منهمره منى حتى كان يراسلنى شات وانه احظره حتى يوما وكنا ف المحاضره واغمى عليه امام عينى وشعرت وقتها ان قلبى نزع منى واخذ الى المستشفى وف ذالك اليوم لا ادرى الا وانا اكلمه واطمن عليه بحجة حكم الزماله ووافقت ع الرجوع اليه بعد ان ادركت مدى حبه لى والان انا محتاره اكمل ام لا حيث ان شغور يقتلنى هو النظر ف وجه ابى وان اخونه .

أميرة

وماذا بعد كل ما تقولينه جيد جدا وتمام ، لكن يبقي السؤال ايه اللي ح يحضل بعد كدة ، تحبيه او يحبك ترتبطي معه بعلاقة حب أو صداقة او زمالة تسألي عنه وتسانديه في ازماته كل هذا جميل ،

لكن ماذا بعد ، لابد ان يكون هناك تفكير فيما هو أبعد إذا كنت تصورت أن علاقتكما حرام لانها مخفية عن الأهل ، ففكري بطريقة أفضل في ان تكون العلاقة شرعية بمعرفة الاهل ، لكن ان يكون الح من أجل الحب وأنكما في مرحلة الدراسة والزواج مؤحل والارتباط الرسمي مش وقته إذن بلاها حب ولتظل العلاقة مجرد زمالة

حتي تصبحا قادرين علي الارتباط أو حتي يكون لديكما القدرة علي التفكير بشكل سليم

تكملي أم لا ؟ سؤالك إجابته عندك تكملي إيه وعلي أي أساس هل تكملي ارتباط أو تكملي صداقة أو ماذا

إن كنت تخشين والدك فعليك بمصارحته ، لكن قبل ان تصارحيه عليك أن تعرفي أولا ماذا يريد منك هذا الشاب هل يريد الحب فقط وأن تعيشا حبيبين لاجل غير مسمي هل يفكر باتخاذ خطوات إيجابية وتعزيز الارتباط واتخاذ خطوات رسمية

رأيي أن تؤجلي أي قرار واي علاقة في حياتك إلي ان تنتهي من دراستك وقتها ستصبحين قادرة علي اتخاذ أي قرار والتفكير بشكل عملي وسليم

، وقتها ستكوني اكثر نضجاً مع قليل من الخبرة ويصبح قرارك أفضل

لاحظت من رسالتك أنك في حيرة من أمرك لا تعرفي كيف تتخذي القرار ممزقة بين قلبك وعقلك لا تعرفي ماذا تفعلين ، لأنك في سن لا تستطيعين فيها اتخاذ قرار لا تستطيعين التوفيق بين القلب والعقل

الحب شيء جميل وظاهرة صحية لكن إذا تم وضعها في إطارها السليم ، إذا تم استثمارها بشكل بناء ، اما إذا تحولت لعلاقة سرية خفية لا يعرف أولها من آخرها وقتها تصبح نقمة علي أصحابها

وسرعن ما يتحول الخب إلي بغض وخلاف وشجار ينتهي بجرح وألم وعذاب ولكي تتحاشي ذلك فكري بشكل جيد واشركي معك أحد المقربين منك

عواطف عبد الحميد
نتلقي رسائلكم علي الرابط التالي

عن nemsawy

x

‎قد يُعجبك أيضاً

قبل أن تقرر السفر: من فضلك تأكد من الموعد المحدد لك سابقا

‏‏عملائنا الكرام أصدقائي وأحبابي نظرا الي الظروف ‏الحالية ‏وعدم انتظام ‏مواعيد الطيران ...