الرئيسية / أخبار مصرية / مفاجأة فى قضية أسمن امرأة بالعالم.. القوات المسلحة جهزت لعلاجها قبل سفرها للهند.. ولكن هذا كان رد فعل أسرتها الصادم

مفاجأة فى قضية أسمن امرأة بالعالم.. القوات المسلحة جهزت لعلاجها قبل سفرها للهند.. ولكن هذا كان رد فعل أسرتها الصادم

كتبت أمل علام
فجر الدكتور خالد جودت أستاذ جراحات السمنة المفرطة بطب عين شمس، مؤسس الجمعية العربية لجراحات السمنة المفرطة، مفاجأة كبيرة فى حالة إيمان عبد العاطى المصرية صاحبة لقب أسمن امرأة بالعالم، والتى سافرت إلى الهند لتلقى العلاج، حيث قال إن وفد من أطباء القوات المسلحة وجامعة عين شمس زاروا إيمان فى منزلها قبل سفرها للهند وقرروا علاجها وقاموا بتجهيز جناح خاص لها فى مستشفى عين شمس التخصصى، كما تدخلت القوات المسلحة بفتح حساب خاص باسمها لتلقى التبرعات لعلاجها وزارات الهيئة الهندسية للقوات المسلحة بيتها لمعاينة الوضع على الطبيعة وتحديد طريقة خروجها ثم فوجئ الجميع بخبر سفرها للهند مع شقيقتها.

وأضاف جودت، فى تصريحات خاصة لـ”اليوم السابع”، أن مستشفى عين شمس التخصصى أبدت استعدادها لاستقبال الحالة وتم تجهيز سرير خاص بها لاستقبالها وفتح حساب باسمها بالتعاون مع القطاع الطبى بالقوات المسلحة، موضحا أن عميد كلية الطب جامعة عين شمس، أجرى اتصالات مع القطاع الطبى بالقوات المسلحة للتنسيق مع الجامعة والقوات المسلحة لعلاج المريضة إيمان أسمن امرأة فى العالم فى مصر وبالفعل ذهب فريق طبى لمناظرة حالة إيمان بشقتها بالإسكندرية، من قسم جراحات السمنة المفرطة بالكلية، ومنهم الدكتور علاء عباس، والدكتور خالد جودت مع وفد من القطاع الطبى بالقوات المسلحة، وتم التحدث مع المريضة، وأهلها على خطوات علاجها، ووضع خطة شاملة لعلاج المريضة فى مستشفى عين شمس التخصصى، موضحا أن هذه الخطة تمتد لعامين أو لـ3 أعوام.

وأضاف أنه كان سيتم تحضير المريضة لمدة 6 أشهر إلى سنة قبل إجراء الجراحة، وعمل جميع التحاليل الجينية للمريضة، ثم بعد ذلك يتم إجراء الجراحة والتى تتضمن عده مراحل ثم تليها التأهيل والعودة للحياة.

وزن إيمان كان 350 كيلو وليس 500 كيلو
وأوضح أن إيمان التى أطلق عليها الإعلام أسمن امرأة فى العالم عند مناظرتها لم يكن وزنها 500 كيلو وكان وزنها نحو 350 فقط، إلا أن أختها شيماء تعمدت أن تقول أن وزنها 500 كيلو فى الصحافة حتى تكسب تعاطف العالم معها.

تجهيز مستشفى عين شمس التخصصى لاستقبالها
وأكد أنه بعد زيارة إيمان توجهنا إلى الدكتور عبد الوهاب عزت رئيس جامعة عين شمس، ورحب بالفكرة وأمر بتجهيز مكان خاص ليصبح كأنه مستشفى خاص للمريضة بمستشفى عين شمس التخصصى، وأمر رئيس الجامعة بفتح حساب فورى باسم المريضة لتلقى التبرعات لعلاجها والمساعدة فى توفير تكليف علاجها، وتم تصنيع سرير خاص بها بمواصفات معينة ليتثنى نقلها عليه، وكذلك تم الترتيب مع الهيئة الهندسية بالقوات المسلحة، التى ذهبت لمعاينة منزل إيمان بالإسكندرية لنقلها إلى المستشفى بأمان، وخلال هذه الفترة كان هناك تواصل مع شيماء أخت إيمان وإطلاعها بكل التطورات التى تجد، لكن كانت المريضة قد عزمت الذهاب إلى الهند، وضربت بكل التجهيزات والتكاليف التى تكبدها كل من مستشفى عين شمس والقوات المسلحة عرض الحائط، ولم يعنيها أن تسافر بهذه الطريقة، وأن يكون سفر إيمان سبة فى جبين الأطباء المصريين وذهبت إلى مستشفى خاص هناك.

طب الإسكندرية عرض العلاج على إيمان
وأضاف أن مستشفى عين شمس لم يكن الوحيد الذى عرض عليها علاجها فقد ناظرها استشاريون من كلية الطب جامعة الإسكندرية، ورفضت أختها معلقة أن طب الإسكندرية لا يعجبها، موضحا أنه فى أنحاء الجمهورية هناك مراكز عديدة لإجراء هذه الجراحات بكفاءة عالية وأمان تام مثل طب عين شمس والقاهرة والإسكندرية والمنصورة وأسيوط ومستشفى أحمد ماهر التعليمى.

خناقات الهند من أجل الشهرة
وقال الدكتور خالد جودت إن جميع الخناقات لعلاج إيمان من أجل الشهرة، والمستشفى التى قامت بعلاجها هى مستشفى خاص بالأجر، وليست مستشفى تابعة لجامعة، وادعى الجراح الهندى فى الصحافة العالمية، مثل البى بى سى و”سى إن إن” أن علاجها سيتم فى الهند نظرا لعدم وجود علاج لها فى مصر، وطبعا مثل هذه الدعاية السلبية أصابت جراحى مصر بالإزعاج نظرا لأن مصر أكبر دولة فى الشرق الأوسط لعلاج السمنة المفرطة، ونحن دائما المرجع للحالات الصعبة والحالات المستعصية.

إيمان أجريت لها الجراحة دون داع وتم علاجها بشكل خاطئ
وكشف الدكتور خالد جودت أستاذ جراحات السمنة المفرطة بطب عين شمس، ومؤسس الجمعية المصرية لجراحات السمنة المفرطة، أن إيمان المصرية أسمن امرأة فى العالم تم علاجها فى الهند بطريقة خاطئة، وتم إجراء عملية غير لازمة لحالتها، مؤكدا أن المريضة أصيبت بجلطة أخرى بالهند بعد إجراء الجراحة، وأصبحت غير قادرة على تناول الطعام من الفم، وتم إدخال أنبوب من الأنف إلى المعدة لتغذيتها منه.

تغذية إيمان عن طريق أنبوب الأنف قد يقتلها
وقال مع هذه الطريقة لا يكون هناك دور للجراحة لخفض وزنها، لأنها تحصل على كمية كبيرة من السعرات الحرارية من خلال الأنبوب، موضحا أنه بعد العلاج لمدة شهرين فى الهند، وبعد إجراء الجراحة قالوا إن التحاليل أثبتت أن إيمان مصابة بعيب فى الجينات تسبب لها السمنة، وبذلك لن تستفيد من الجراحة، لذلك قرروا إعادتها إلى مصر، وفوجئت أخت إيمان أن علاجها لم يكتمل، وأنها ستعود إلى مصر بأختها فى حالة أسوأ، موضحا أن التغذية من خلال أنبوب الأنف عادة ما ينتهى بالتهاب رئوى، وفى مثل حالة إيمان فإنه قد يقتلها، مؤكدا أنه كان مفروض أن يتم التحكم فى وزنها من خلال أنبوب الأنف بدون عملية بدون قص المعدة حتى تعود قدرتها على تناول الطعام بصورة طبيعية وعمل علاج طبيعى لها، وكان يجب أن تستمر فى العلاج إلى النهاية وليس التخلى عنها فى نهاية الطريق، لذلك بدأت أختها بحملة إعلامية أخرى انتهت بالاتفاق على ذهابها إلى أبو ظبى.

مصر تجرى حالات سمنة مفرطة من 5 إلى 10 عمليات سنويا
وأكد أن مصر تجرى من 5 إلى 10 عمليات سمنة مفرطة مثل حالة إيمان سنويا، مؤكدا أنها ليست الحالة الوحيدة بهذا الوزن، وأن الطبيب الهندى موفازال لاكدوالا، كان يتدرب على أيدى الأطباء المصريين، وكل ما فعله من أجل الشهرة وجمع تبرعات باسمها، مشيرا إلى أن مصر بدأت جراحات السمنة المفرطة قبل الهند بـ10 سنوات، مضيفا “أنا شخصيا ذهبت إلى الهند لتدريبهم على جراحات السمنة وجراحات تحويل المعدة بالمنظار فى عام 2006، نظرا لأن الهند يتفشى فيها مشكلة السكر أكثر من السمنة، وتنتشر هناك عمليات تحويل المعدة من أجل الشفاء من مرض السكر.

35 أستاذ جراحات سمنة بطب عين شمس
وأوضح أنه بقسم جراحات السمنة بطب عين شمس لدينا أكثر من 35 عضو هيئة تدريس، وهو أكبر قسم لجراحات السمنة المفرطة بالشرق الأوسط وبدنا فى جراحات السمنة المفرطة منذ عام 1996، وأجرينا آلاف الحالات، موضحا أن هناك فنانين وعرب ومغنيين، أجريت لهم جراحات ناجحة للسمنة المفرطة، وأنا شخصيا أجريت حالة فى التسعينيات كان وزنها 450 كيلو، وكان هذا فى زمن الجراحة المفتوحة، وقبل جراحة المنظار، وفى الحقيقة تجرى فى مصر سنويا من 5 إلى 10 حالات سمنة مفرطة مثل حالة إيمان.

إيمان كبدتنا مبالغ كبيرة فى تجهيز عين شمس وسافرت إلى الهند
وأشار إلى أن شيماء أخت إيمان قامت بحملة كبيرة جدا على السوشيال ميديا للبحث عن حل لأختها خارج البلاد، زاعمة فى كل طلباتها أن علاج إيمان لا يوجد فى مصر، وهذا أدى إلى قيام الجراح الهندى المتعطش للشهرة بجمع تبرعات كثيرة جدا لإجراء جراحة لإيمان فى الهند بمستشفى خاص، كحملة دعائية للمستشفى، وكل الخناقات التى دارت لعلاجها من أجل الشهرة، موضحا أن مستشفى عين شمس كان قد جهز لها فريقا طبيا كاملا لعلاجها من أطباء التجميل، وجراحة السمنة، والنفسية، والأعصاب، والتغذية، على أعلى مستوى لكن أخت إيمان كبدتنا مبالغ كبيرة فى تجهيز مستشفى عين شمس التخصصى لاستقبالها وسافرت بها للهند.

عن nemsawy

x

‎قد يُعجبك أيضاً

«رقم تاريخي».. البنك المركزى: 31.4 مليار دولار تحويلات المصريين العاملين بالخارج خلال عام

أعلن البنك المركزى المصرى اليوم، أن البيانات الأولية أظهرت ارتفاع تحويلات المصـريين ...