الرئيسية / بانوراما نمساوى / من هو محمود حسن مبارك منفذ حادث كنيسة الإسكندرية؟

من هو محمود حسن مبارك منفذ حادث كنيسة الإسكندرية؟

كتب: أحمد النوبي وخالد محمد
محمود حسن مبارك عبد الله، هو الانتحاري الذي أعلنت وزارة الداخلية عن قيامه بتنفيذ تفجير الكنيسة البطرسية بالإسكندرية قبل أيام قليلة.

ويرصد “دوت مصر” عددا من المعلومات عن منفذ حادث كنيسة المرقسية بالإسكندرية، والذ أوضحت وزارة الداخلية أنها توصلت لهويته باستخدام الوسائل والتقنيات الحديثة، وفحص مقاطع الفيديو الخاصة بالحادث، ومضاهاة البصمة الوراثية لأشلاء الانتحاريين التي عُثر عليها بمسرح الحادثين مع، البصمة الوراثية لأهلية العناصر الهاربة من التحركات السابقة والمشتبه فيهم.

الاسم محمود حسن مبارك عبدالله، مواليد 28/9/1986 بقنا يقيم بحي السلام بمنطقة فيصل بمحافظة السويس، عامل بإحدى شركات البترول، ومطلوب ضبطه وإحضاره فى القضية رقم 1040/2016 حصر أمن دولة، تتعلق بالانضمام لجماعة مسلحة واستهداف منشآت حيوية.

وارتبط حسن مبارك، بإحدى البؤر الإرهابية التي يتولى مسئوليتها الهارب عمرو سعد عباس إبراهيم (مواليد 18/11/1985 بقنا ويقيم بها الأشراف البحرية، حاصل على دبلوم فنى صناعى، زوج شقيقة الانتحاري منفذ العملية الذي اضطلع بتكوين عدة خلايا عنقودية يعتنق عناصرها الأفكار التكفيرية الإرهابية، فضلاً عن قناعة بعضهم بالأسلوب الإنتحاري، لاستهداف مقومات الدولة ومنشآتها وأجهزتها الأمنية ودور العبادة المسيحية).

وأكد مصدر رفيع المستوى، في تصريحات خاصة لـ”دوت مصر”، أن محمود حسن مبارك وقع عليه الاختيار قبل ذلك لتنفيذ تفجير الكنيسة البطرسية بالعباسية، ولكن تم اختيار شخص بمحمود شفيق للقيام بالعملية الانتحارية في اللحظات الأخيرة.

وأشار المصدر إلى أن محمود حسن مبارك كان مقيما بإحدى شقق مدينة نصر قبل يومين من تفجير الكنيسة البطرسية، ولكنه هرب قبل يوم واحد من تنفيذ التفجير.

أضاف المصدر، أن محمود حسن مبارك تدرب مع محمود شفيق منفذ حادث البطرسية على حمل السلاح وكيفية صناعة المتفجرات في سيناء، مشيرا إلى الإرهابي مبارك كان أحد عناصر جماعة الإخوان بالإضافة إلى وجوده في سيناء منذ فترة وكان ضمن عناصر بيت المقدس الذين يتم تجهيزهم لتنفيذ العمليات الإرهابية.

عن nemsawy

x

‎قد يُعجبك أيضاً

فيديو: جنازة ضحايا انفجار مرفأ بيروت

أقيمت مراسم تشييع جنازة حاشدة لأوائل ضحايا انفجار مرفأ بيروت حيث يمكن ...