الرئيسية / Slider / نجوى فؤاد: تكشف سر صفعها في زفاف ابنة عبد الناصر

نجوى فؤاد: تكشف سر صفعها في زفاف ابنة عبد الناصر

حلت الفنانة والراقصة الاستعراضية نجوى فؤاد، ضيفة على برنامج «الستات ما يعرفوش يكدبوا»، وتحدثت من خلاله عن جوانب من حياتها الشخصية وأزواجها، موضحةً أعدادهم وكواليس البعض منهم العرفي منهم والرسمي.

حلت الفنانة والراقصة نجوى فؤاد، 78 عاما، ضيفة على برنامج «الستات مابيعرفوش يكدبوا» الذي تقدمه كلًا من سهير جودة ومنى عبدالغني، عبر فضائية «CBC»، في لقاء تحدثت خلاله الأولى عن ذكرياتها في عالم الفن وزيجاتها المتعددة، وأبرز المعلومات التي ذكرتها ورصدها موقع “هن” لكم كما يلي:

1- تركت أسرتها التي اعترضت على عملها بالفن، وأقامت لدى أسرة بالقاهرة، وعمرها 15 عاما وربتها سيدة أخرى غير والدتها.

2- تزوجت 6 مرات، منهم واحدة عرفي، وأفضل زيجاتها كانت من الموسيقار أحمد فؤاد حسن، وهو الذي اكتشفها وقدمها ودعمها في بداية حياتها، وتعتبره الأب والأخ والحبيب والزوج.

3- تزوجت الفنان أحمد رمزي لمدة 17 يوما فقط، وكان قد انفصل عن زوجته، لكنها سافرت للخارج لإحياء حفل افتتاح مطار وعادت وجدته عاد لزوجته، فطلبت منه الطلاق.

4- أكثر شخص أحبته في حياتها هو آخر زوج، ولم تكشف الستار عن شخصيته حتى الآن.

5- صديقة لها تزوجت زوجها، وأحيت حفل زفافهما ورقصت فيه، ومرضت بعدها لفترة طويلة.

6- لم تنجب أطفال برغبتها خوفًا على جسمها من أن يتغير بعد الإنجاب، ولم تندم على ذلك.

7- تبنت طفلة وكبرت وأنجبت، وهي محجبة وابنتها ستتزوج بعد العيد، ولا تحب الحديث كثيرًا على هذا الأمر.

8- كانت تذهب لتلقي العلاج في فرنسا، ولكن ضيق المادة أجبرها على تلقيه في مصر.

9- طريحة الفراش منذ 9 شهور أجرت عملية الغضروف في فقرات ظهرها وتستعد لإجراء أخرى بعد شهر رمضان وعيد الفطر المبارك.

10- شاهدها السياسي الأمريكي هنري كسنجر، وطلب منها الزواج، لكنها رفضت، وتزوج من فتاة تشبهها.

سر صفع نجوى فؤاد في زفاف ابنة عبد الناصر

بعيدا عن الكاميرات والأضواء، عادة ما تعج حياة الفنانين بالكثير من الأسرار والكواليس خلال مراحل حياتهم المختلفة، إذ كشفت الفنانة نجوى فؤاد، التي تحتفل اليوم، بعيد ميلادها، كواليس صفعها بالقلم على وجهها بشكل مفاجئ، خلال إحيائها زفاف منى ابنة الرئيس الراحل جمال عبد الناصر.

وقالت نجوى فؤاد، خلال استضافتها ببرنامج «الستات ميعرفوش يكذبوا»، مع الإعلاميات سهير جودة، ومفيدة شيحة، إنها خلال إحياؤها لفرح ابنة الرئيس الراحل جمال عبد الناصر، تعرضت لموقف محرج: «كنت رايحة مجاملة أنا والمخرج بتاع الحفلة، وكنت مراهقة 22 سنة، فسألت حد أعمل إيه في الحفلة علشان أفرحهم وكده؟ قال في غنوة اسمها زغروطة حلوة رنت في بيتنا، اعمليها وطيري حمام أبيض وأنتي قدام العروسة والعريس».

وأضافت: «عملت كده وخدت قفص صغير في 6 حمامات، وجيت في وسط الاستعراض روحت مطيرة الحمام، ولاقيت فجأة الستارة اتقفلت، وجه حد لطشني بالقلم وقعت على الأرض، هما افتكروا إني طيرت الحمام عشان في قنابل أو حاجة، وبعدين الرئيس طلب يشوفني فقالهم هاتوهالي، وروحتله وأنا معيطة، وقولت له مبروك يا سيادة الريس، راح واخدني في حضنه وطبطب عليا، وقالي امسحيها فيا، أنا عارف أنتي تقصدي إيه، وبعتلي ظرف ورا الكواليس فيه 500 جنيه نسوني اسمي والقلم والعياط اللي عيطته».

عن nemsawy

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

x

‎قد يُعجبك أيضاً

الجيش الإسرائيلي بدأ مهاجمة أهداف حماس العسكرية في غزة وأرسل قوات إضافية إلى هناك

أعلن المتحدث باسم الجيش الإسرائيلي مساء يوم الاثنين، أن الجيش بدأ مهاجمة ...