هروب الإخواني المنشق «عماد أبو هاشم» من مصر لتركيا عبر حدود السودان

قال القيادي الإخواني المنشق العائد من تركيا ، عماد أبو هاشم ، خلال لقائه مع الإعلامي أحمد موسى، أنه خلال رحلة هروبه من مصر ، إختبأ في الشرقية ثم ذهب إلى أسوان حيث تلقفته “عصابة سودانية” للتهريب ، واتجه جنوبا مع العصابة عبر الحدود المصرية الليبية غرباً ، حتى مثلث “مصر السودان تشاد ليبيا ، حتى وصل لإحدى القرى السودانية .

وأضاف : أحد أفراد العصابة وفر لنا مكان للنوم حتى ذهبنا للخرطوم للقاء قيادي إخواني .

وأضاف أبو هاشم ، خلال لقائه مع الإعلامي أحمد موسى ، أن المحامي العام الأول لطنطا “الإخواني” أيمن الورداني قد تم اذلاله في تركيا من قبل جماعته الإرهابية .

وتابع أبو هاشم : الورداني عمل كطباخ لدى القيادات الإخوانية ومش هيقدر ينكر .

وقال “أبو هاشم”، خلال لقائه مع الإعلامي أحمد موسى، ببرنامج “على مسؤوليتي”، المذاع على قناة “صدى البلد”: “حينما خرجت كنت أستهدف خدمة مصر، لكن نفذت ذلك بشكل خاطئ متأثرا بشائعات الإخوان الذين يستخدمون الدين كوسيلة وليس غاية”.

وأضاف: “الإخوان يستخدمون الدين بشكل دنيء للحصول على أستاذية العالم، مستغلين احترام المصريين لرجال الدين سواء كان إسلاميا أو مسيحيا”.

وكان الإعلامي أحمد موسى، قد أطلق هاشتاج “عماد أبو هاشم يفضح الإخوان”، بعد استضافته القيادي الإخواني المنشق العائد من تركيا.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*