الرئيسية / أخبار عربية / هل الزواج شرط للتوبة من الزنا ؟

هل الزواج شرط للتوبة من الزنا ؟

إن فطرة الإنسان، تأبى عليه عصيانه لخالقه، ورغم أن نفسه وشيطانه تجره إلى الوقوع في المعصية إلا أنه يندم ويرغب في العودة إلى ربه، ومن أخطر هذه الذنوب التي يقع فيها الإنسان، جريمة الزنا، فهل إذا ما تزوج الإنسان بمن زنا بها فهل يسقط عنه وعنها الذنب ويعد ذلك توبة.

يقول الدكتور علي جمعة، المفتي السابق، ردًا على ذلك السؤال الذي ورد إلى دار الإفتاء المصرية: “الزنا كبيرةٌ من الكبائر يزول وزرُه بالتوبة منه، وليس من شرط هذه التوبة أن يتزوَّج الزاني ممن اقترف هذه الجريمة معها، بل التوبة تكون بالإقلاع عن الزنا والندم على فعله والعزم على عدم العودة إليه، ومن تاب تاب الله عليه؛ سواء تزوج منها بعد ذلك أو لم يتزوج، فليست التوبة مرتبطة بالزواج، وإن كانت المروءة تستدعي ستر من أخطأ معها، فإذا تاب كلاهما وكانا ملائمين للزواج يحسن زواجهما من بعض.

عن nemsawy

x

‎قد يُعجبك أيضاً

موقف السعودية من أزمة سد النهضة

كشف سفير المملكة العربية السعودية بالقاهرة، أسامة بن أحمد نقلي، عن موقف ...