الرئيسية / أخبار متفرقة / واشنطن تحض روسيا وإيران على منع الأسد من شن هجمات كيميائية وتطالب بمحاسبته

واشنطن تحض روسيا وإيران على منع الأسد من شن هجمات كيميائية وتطالب بمحاسبته

أ ف ب- شدد وزير الخارجية الأمريكي ريكس تيلرسون الثلاثاء على وجوب محاسبة الرئيس السوري بشار الأسد على الهجمات الكيميائية التي يشنها نظامه، وحض روسيا وايران على منع حليفهما من شن تلك الهجمات.

وقال تيلرسون في بيان “في وقت نواصل متابعة هذا الوضع المروع، من الواضح أن بشار الأسد يعمل على هذا النحو: بهمجية وحشية ومن دون عقد”.

واضاف ان الهجوم الكيميائي الذي استهدف مدينة شان شيخون في محافظة إدلب الثلاثاء هو دليل على الحاجة الى انقاذ عملية السلام في سوريا من طريق الضغط على نظام الاسد.

وقال “يجب على الذين يدافعون عن (الاسد) ويدعمونه، بمن فيهم روسيا وإيران، ان لا تكون لديهم تهيؤات عن الأسد أو نواياه”.

واضاف ان “من يستخدم اسلحة كيميائية لمهاجمة شعبه يبرهن عن ازدراء جوهري بالكرامة الانسانية ويجب ان يحاسب”.

وتابع الوزير الأمريكي “ندعو روسيا وإيران مرة جديدة إلى ممارسة نفوذهما على النظام السوري لضمان عدم تكرار مثل هذا الهجوم الوحشي”.

واكد تيلرسون أن “روسيا وإيران تتحملان ايضا مسؤولية اخلاقية كبيرة عن هؤلاء القتلى كونهما اعلنتا نفسيهما ضامنتين لوقف اطلاق النار الذي تم التفاوض عليه في استانا”.

عن nemsawy

x

‎قد يُعجبك أيضاً

شاهد معنا:ميركل تودع المسرح السياسي

تنطلق في 26 سبتمبر الانتخابات البرلمانية الألمانية دون مشاركة أنغيلا ميركل التي ...