وزير خارجية البحرين في أول حوار مع التلفزيون العبري: إسرائيل باقية ولديها الحق في الدفاع عن نفسها

في مقابلة غير مسبوقة لقناة تلفزيونية عبرية، أعرب وزير خارجية البحرين، خالد بن أحمد بن محمد آل خليفة، عن تأييد بلاده للغارات الإسرائيلية على الأهداف الإيرانية المزعومة في سوريا.

وقال آل خليفة، في مقابلة أجرتها معه أمس الأربعاء القناة الـ13 العبرية على هامش “ورشة المنامة” الاقتصادية التي تنظمها واشنطن بخصوص الجانب الاقتصادي من خطتها للسلام في الشرق الأوسط “صفقة القرن”، قال إن “لدى كل دولة الحق في الدفاع عن نفسها”، معتبرا إيران أكبر خطر على أمن واستقرار المنطقة.

وحمل الوزير طهران المسؤولية عن نسف المفاوضات الفلسطينية الإسرائيلية من خلال دعم جماعات مسلحة، مشيرا إلى أن إسرائيل هي “جزء من إرث المنطقة” ولدى اليهود مكانتهم الخاصة بين جيرانهم العرب.

وأعرب الوزير عن قناعته بأن مثل هذه المقابلة الذي تعد غير عادية كان يجب أن تحدث منذ زمان، قائلا: “الحوار مع الشعب الذي تختلف معه يعد خطوة تؤدي دائما إلى تخفيف أي توتر.. كنا دائما نتحدث مع جميع الناس في مختلف أنحاء العالم، باستثناء التحدث مباشرة إلى الجمهور الإسرائيلي عبر قنواته التلفزيونية ووسائله الإعلامية وصحفه”.

وذكر الوزير أن مبادرة السلام العربية كانت نقطة البداية لتطبيع العلاقات مع تل أبيب، مقرا بأن إسرائيل باقية في المنطقة ولديها الحق في الوجود، وتسعى البحرين إلى السلام وعلاقات أفضل معها.

وأكد آل خليفة أن البحرين سعت دائما إلى تسوية النزاع الفلسطيني الإسرائيلي، لكنها افتقرت إلى التواصل مع تل أبيب، مشيرا إلى ضرورة عدم إضاعة هذه الفرصة الآن، وهذا هو هدف استضافة البحرين للمؤتمر الأمريكي في المنامة.

المصدر: وكالات