أخبار عاجلة
الرئيسية / أخبار متفرقة / وسيط جديد ينجح فى تفكيك الأزمة القطرية

وسيط جديد ينجح فى تفكيك الأزمة القطرية

ميس رضا
قال الدكتور طارق فهمى ، أستاذ العلوم السياسية بالجامعة الأمريكية، إن الاجتماع المرتقب لوزراء خارجية الدول الأربعة بنيويورك ، سيبحث خطوات تصعيدية ضد قطر كأحد الخيارات المطروحة وذلك حال تجمد الوساطة الكويتية وتعثر الوسيط الألمانى الذى دخل على خط الأزمة القطرية مؤخرًا.

وأوضح ” فهمى”، فى تصريحات خـاصة لـ”صدى البلد”، أن لقاء الشيخ تميم أمير قطر بالمستشارة الألمانية بإنجيلا ميركل اليوم وأبداءه لتوجهات إيجابية حول ممارسة دور ضاغط استعداده لإجراء حوار يعد مؤشرا على تأثير الجانب الألمانى فى إحداث تطورات إيجابية فى الأزمة، مشيرًا إلى أن الوسيط الألمانى يسعى باستراتيجية مختلفة عن الوسطاء الآخرين ويتحرك بمفرده فى هذا التوقيت على عكس تحركات الوسيط الأمريكى مع الكويتى .

وتوقع “المحلل السياسي”، نجاح الوساطة الألمانية بحسب الإستراتيجية والمقترحات الجديدة سيما وأن لديهم أفكار ومقترحات بخصوص المراقبة الدولية على الأرصدة والتحويلات ، فضلًا عن خبراتهم العريقة فى الوساطات بين الدول ونجاحهم بين أسرائيل وحزب الله فى تبادل الأسري،

ونوه “المحلل السياسي”، أن الرباعى العربي سيتبنى موقفا متشددا ضد قطر بعد التطورات الأخيرة بغض النظر عن إجراءات تصعيدية أخري ، متوقعًا حال التصعيد فهناك مقترحين للتصعيد بأن يتم إضافة قائمة ثالثة بالكيانات الإرهابية وتشديد الرقابة على المصارف القطرية فى بعض الدول والعواصم العربية .
وأضاف “فهمى”، أن الإجتماع سيناقش مقترح الجامعة العربية التى اتخذته مؤخرا بإتخاذ إجراءات مباشرة تقتضى تتبع رؤؤس الأموال القطرية فى التمويل، منوهًا بأن هناك توقعات بعودة الملف للجامعة العربية سيما بعد التحفظ على تصريحات الوسيط الكويتى خلال لقاءه بالرئيس الأمريكى فى واشنطن .
وأشار المحلل السياسي إلى أنه كان من المفترض أن يتم الإجتماع فى عاصمة من عواصم الدول الأربعة وكانت العاصمة الإماراتية “أبوظبى” مرشحة لعقد الإجتماع بها ولكن لضغوط الوقت تم الاتفاق على عقد الاجتماع بمجلس الأمن على هامش أجتماعات الجمعية العامة الأمم المتحدة.

الجدير بالذكر أنه سيعقد اجتماعا لوزراء خارجية مصر والسعودية والإمارات والبحريمهامش أعمال الدورة الـ72 للجمعية العامة للأمم المتحدة الأسبوع المقبل للتأكيد على ثبات الموقف من الدوحة وضرورة انصياعها للمطالب المتعلقة بوقف دعم وتمويل التنظيمات الإرهابية.

وقال بيان للخارجية المصرية إنه “في ظل تواجد وزراء خارجية مصر والسعودية والإمارات والبحرين في نيويورك سيعقد اجتماع لوزراء خارجية الدول الأربع من أجل استمرار التشاور والتنسيق فيما بينهم”.

أمير قطر يفجر مفاجأة للدول الأربع المكافحة للإرهاب
اكد أمير قطر، تميم بن حمد آل ثاني، اليوم الجمعة، بأنه مستعد للجلوس على طاولة التفاوض ومناقشة الأزمة الخليجية مع الدول العربية الأربع لمكافحة الإرهاب.

ونقلت صحيفة “الشرق الأوسط” اللندنية عن تميم قوله، خلال مؤتمر صحفي مع المستشارة الألمانية أنجيلا ميركل في برلين: “قطر مستعدة للجلوس على طاولة التفاوض ومناقشة الأزمة، كما ندعم مساعي الوساطة الكويتية والأمريكية لحل الأزمة”.

وأعرب أمير قطر عن أمله بالتوصل إلى حل “يرضي الجميع”، مشيرًا إلى أن ميركل عبرت عن دعمها لمساعي الوساطة الكويتية لإنهاء الأزمة.

محلل سياسي يفجر مفاجأة حول “وساطة الكويت” في أزمة قطر
قال الدكتور محمد مجاهد الزيات، المحلل السياسي والخبير فى الشئون الإقليمية ، إن إجتماع نيويورك المرتقب لوزراء خارجية الرباعى العربى يهدف لمتابعة تطورات الأزمة مع قطر، لافتًا إلى أن الإجتماع لن يسفر عن أى تطورات جديدة فى الأزمة عن ما هو عليه الوضع الآن بحسب المواقف الجماعية للرد على قطر.

وأوضح “الزيات”، فى تصريحات خـاصة لـ”صدى البلد”، أن الاجتماع سوف يشدد على تثبيت موقف الرباعى العربى وتماسكه ، منوهًا أن الاجتماع قد يناقش وقف جهود الوساطة الكويتية بعدما أجهضتها قطر، مشيرًا إلى أنه لن يكون هناك حديث عن الوساطة الكويتية خلال الفترات المقبلة.
وأكد “المحلل السياسي”، أن الإجتماع سيؤكد على تأكيد تنفيذ قطر للمطالب الـ13 ضمن آلية متفق عليها وضمانات لتنفيذها،

وأشار ” الخبير بالشئون الإقليمية”، إلى أن هناك حالة من الزخم حدثت فى الأزمة من خلال الدور الأمريكي والاتصالات التى أجراها الرئيس الأمريكى فى الأسبوع الأخير كنوع من الضغط الذى يُمارس على قطر، متوقعًا أنه لا تصعيد جديد من الرباعى العربي ولا تنازل عن مواقفهم .

الجدير بالذكر أنه سيعقد اجتماعا لوزراء خارجية مصر والسعودية والإمارات والبحريمهامش أعمال الدورة الـ72 للجمعية العامة للأمم المتحدة الأسبوع المقبل للتأكيد على ثبات الموقف من الدوحة وضرورة انصياعها للمطالب المتعلقة بوقف دعم وتمويل التنظيمات الإرهابية.

وقال بيان للخارجية المصرية إنه “في ظل تواجد وزراء خارجية مصر والسعودية والإمارات والبحرين في نيويورك سيعقد اجتماع لوزراء خارجية الدول الأربع من أجل استمرار التشاور والتنسيق فيما بينهم”.

ميركل توجه رسالة شديدة اللهجة لأمير قطر في مؤتمر مشترك
وجهت المستشارة الألمانية أنجيلا ميركل، رسالة شديدة اللهجة لأمير قطر، تميم بن حمد آل ثاني، خلال المؤتمر المشترك الذي جمعهما عقب جلسة مباحثات.

وقالت ميركل :«إن موقف ألمانيا ثابت ولن يتغير تجاه ملف استضافة قطر لكأس العالم»، مطالبة بضرورة تحسين التعامل مع العمال الوافدين بالمنشآت والبنية التحتية التي تجري لاستضافة المونديال.

وأجرى أمير قطر محادثات مع المستشارة الألمانية ​أنجيلا ميركل​ في برلين، حول التعاون بين البلدين وسبل تطويرها، والتطورات الإقليمية والدولية والأزمة القطرية.

عن nemsawy

x

‎قد يُعجبك أيضاً

شاهد معنا..مئات الشاحنات تشكل طابورا بطول عشرين كيلومتر على حدود بولندا وبيلاروس

بينما لا يزال معبر كوزنيكا الحدودي بين بولندا وبيلاروس مغلقا وسط أزمة ...