أخبار عاجلة
الرئيسية / أخبار الجاليات / وفاة الطفل الذي عضه كلب في حديقة فيينا, صاحبة الكلب تواجه عقوبة السجن لثلاث سنوات

وفاة الطفل الذي عضه كلب في حديقة فيينا, صاحبة الكلب تواجه عقوبة السجن لثلاث سنوات

النمسا نت – خاص.
أعلن الأطباء في مستشفى الدوناو مساء الخميس, عن وفاة الطفل فاريس الذي تعرّض للهجوم من قبل كلب مسعور, ينتمي لفصيلة روتويللر , وقال الأطباء أنّهم قاتلوا لكي يبقى الطفل على قيد الحياة, إلا أن الإصابات كانت بالغة جداً.
وفقا لمكتب المدعي العام في فيينا ، من الممكن أن يبدأ الإدعاء ضد صاحبة الكلب بتهمة الإهمال الجسيم الذي سبب القتل, حيث كانت صاحبة الكلب مخمورة عندما غادر الكلب ساحة اللعب الخاصة بالكلاب ليهاجم الطفل الصغير ذو ال 17 شهراً, وقد تواجه عقوبة السجن لمدة ثلاث سنوات.
وتم وضع الكلب في مركز للرعاية, إلاّ أنّه تصرف بشكل عدواني, إضافة لمعناتاه من مشاكل في القلب, مما عجّل من عملية إعدامه بالموت الرحيم.
وكان الطفل يتنزه مع جدته عندما هاجمه الكلب قبل حوالي 20 يوماً.

وحكمت المحكمة النمساوية على الكلب بالموت الرحيم, بعد أن هاجم طفلا عمره 17 شهراً, في إحدى حدائق العاصمة النمساوية فيينا.
وترك الكلب ساحة اللعب المخصصة للكلاب, ليهاجم الطفل الصغير في الرأس, ورغم أنّ المشفى قد صرّح أن حالة الطفل مستقرة, إلا أنّه ما يزال في العناية المشددة.
وكانت صاحبة الكلب في تتجول معه مسكورة, 1.4 بروميل, في حين كان الطفل يتنزه مع جدته في الحديقة.
وتجنب المزيد من الحوادث ، تم قتل الكلب من قبل طبيب بيطري, وصرح الطبيب أنّ الكلب يعاني من أمراض في القلب صعبة الشفاء.
وتدرس السلطات المحلية في البلاد, قانوناً يمنع التسكّع مع الكلاب في حالات السكر.

عن nemsawy

x

‎قد يُعجبك أيضاً

شاهد معنا بالفيديو .. وزيرة نمساوية سابقة: على الأوربيين الاختيار بين جيوبهم والوضع السياسي في أوكرانيا

علقت وزيرة الخارجية النمساوية السابقة كارين كنيسل على العقوبات ضد روسيا التي ...