أخبار عاجلة
الرئيسية / أخبار مصرية / 3 قرارات للنائب العام ضد «واكد والبرادعي ومحسوب».. تعرف عليها

3 قرارات للنائب العام ضد «واكد والبرادعي ومحسوب».. تعرف عليها

النائب العام يكلف بالتحقيق في بلاغ يتهم “عمرو واكد” بالاستقواء بالخارج

كلف النائب العام المستشار نبيل أحمد صادق، نيابة أمن الدولة العليا “طوارئ”، برئاسة المستشار خالد ضياء المحامي العام الأول لنيابة أمن الدولة العليا، بالتحقيق في البلاغ المقدم من المحامي طارق محمود ضد الفنان عمرو واكد والذي اتهمه فيه بالتحريض على الدولة المصرية والإساءة إليها.

وكان البلاغ رقم 3405 لسنة 2019 عرائض النائب العام، ذكر أن “عمرو واكد” أساء إلى مصر وحرض ضدها عبر تصريحات له أطلقها من خلال صفحته الرسمية على موقع التواصل الاجتماعي “تويتر”، وذلك من خلال نشره لأخبار عن مصر ومؤسساتها والتحريض عليها في المحافل الدولية والمنظمات الحقوقية الأجنبية التي تتخذ مواقف معاديا من الدولة المصرية.

وقال البلاغ، إن المشكو في حقه، يكن عداء شديد لمصر ويعمل على تشويه صورتها بالخارج، ويتعمد على نشر أخبار كاذبة عن مصر للإساءة لمكانتها الخارجية، وهي ذات الأغراض والأهداف التي تسعى إليها جماعة الإخوان المسلمين وتنظيمها الدولي.

وهي تصنف تحت طائلة الاتهام بتشارك مع جماعة تسعى لإسقاط الدولة ومنع مؤسساتها من ممارسة أعمالها الدستورية والتشريعية، بالإضافة إلى بث الرعب في قلوب المواطنين وإثارة الفوضى وزعزعة الاستقرار والأمن الداخلي للبلاد، وهي الجرائم المؤثمة قانونًا طبقًا لنص المادتين 184 و188 من قانون العقوبات المصري.

وطالب البلاغ في ختامه بفتح تحقيقات عاجلة وفورية في وقائع البلاغ المقدم، وإصدار أمر ضبط وإحضار لعمرو واكد، ووضعه على قوائم ترقب الوصول للقبض عليه فور وصوله الأراضي المصرية، وإخطار الإنتربول الدولي لإدراج اسمه على قائمة النشرة الحمراء للقبض عليه وتسليمه للسلطات المصرية، وإحالته لمحاكمة جنائية عاجلة.

كما ذكر مقدم البلاغ، أن الفنان عمرو واكد خلال لقائه أيضًا بأعضاء من الكونجرس الأمريكي ونوابهم ومساعديهم بواشنطن مع الفنان خالد ابو النجا وبهي الدين حسن، حرضوا على مصر ومؤسساتها، وطالبوا خلال هذا اللقاء بالتدخل الأجنبي في الشأن الداخلي المصري، وهو ما يؤكد ارتكاب عمرو واكد للاتهامات الموجهة إليه في هذا البلاغ.

النائب العام يكلف بفحص بلاغ يتهم “محمد البرادعي” بالاستقواء بالخارج

كلف النائب العام المستشار نبيل أحمد صادق، مكتبه الفني برئاسة المستشار هشام سمير، بالتحقيق في بلاغ يتهم نائب رئيس الجمهورية الأسبق محمد البرادعي، بالاستقواء بالخارج والتحريض على الدولة المصرية ومؤسساتها.

وكان البلاغ الذي قيد برقم 4016 لسنة 2019 عرائض النائب العام، اتهم “محمد البرادعي”، بأنه ومنذ خروجه من مصر يمارس دورًا تحريضيًا ضد الدولة المصرية ومشوهًا لمؤسساتها.

وذلك من خلال مؤتمراته الصحفية التي يقيمها بالتنسيق الكامل مع جماعة الإخوان المسلمين وتنظيمها الدولي، وأيضًا من خلال صفحته الرسمية التي يطلق فيها الاتهامات الكاذبة لمصر متعمدًا نشر أكاذيب بغرض تشويه مصر في الخارج، واستدعاؤه واستقواؤه بالخارج وطلب التدخل الأجنبي في الشأن الداخلي المصري.

وأضاف البلاغ، أن الاتهامات التي يوجهها البرادعي لمصر ودعوته إلى الانقلاب على سلطات الدولة الدستورية والقانونية، هي نفس ما تردده جماعة الإخوان المسلمين من اتهامات، وهو بذلك يعد مرتكبا لجريمة التشارك مع جماعة لتحقيق أغراضها الإجرامية بهدف اسقاط الدولة المصرية.

وتابع بأن البرادعي وبتنسيق أيضا مع جهات أجنبية معادية للدولة المصرية، يعد أداة في أيدي تلك الجهات لزعزعة الاستقرار والأمن الداخلي للبلاد وتهديد الأمن القومي المصري وانه يلتقى دوما مع تلك الأجهزة للتخطيط والتآمر على مصر، وهو الأمر الذي يعد معه البرادعي مؤثمًا طبقًا لقانون العقوبات المصري.

وطالب البلاغ في نهايته بفتح تحقيقات عاجلة وفورية في وقائع البلاغ المقدم، وإصدار أمر ضبط واحضار لمحمد البرادعي لارتكابه الجرائم المنوه عنها في البلاغ، ووضع اسمه على قوائم ترقب الوصول للقبض عليه فور وصوله الأراضي المصرية، وإخطار الإنتربول الدولي لإدراج اسمه على قائمة النشرة الحمراء للقبض عليه وتسليمه للسلطات المصرية، واحالته لمحاكمة جنائية عاجلة.

النائب العام يكلف بالتحقيق في اتهام محمد محسوب بالانضمام لجماعة الإخوان

كلف النائب العام المستشار نبيل أحمد صادق، نيابة استئناف القاهرة بالتحقيق في البلاغ الذي قيد تحت رقم 2699 لسنة 2019 عرائض النائب العام، ضد الهارب للخارج محمد محسوب، أحد القيادات الفاعلة في جماعة الإخوان المسلمين.

واتهم البلاغ محسوب بالانتماء لجماعة الإخوان المسلمين والتي هدفها منع مؤسسات الدولة من ممارسة أعمالها وترويع الآمنين وتعريض حياتهم وسلامتهم للخطر والمساس بالوحدة الوطنية للبلاد.

وذكر البلاغ، أن محسوب والذي يعد من القيادات الفاعلة لجماعة الإخوان وتنظيمها الدولي، دأب وبعد هروبه خارج البلاد الى التحريض على الدولة المصرية ومؤسساتها وعلى رأسها المؤسسة العسكرية والشرطة ونشر أخبار كاذبة من خلال تصريحاته عبر صفحته الرسمية على موقع التواصل الاجتماعي تويتر وعبر المؤتمرات الصحفية التي يقيمها بالخارج ويمولها قيادات الإخوان الهاربة للخارج، هدفها الأول تشويه مؤسسات الدولة وإلصاق الاتهامات الكاذبة بها وعرض فيديوهات مفبركة بهدف نشر الفوضى وزعزعة الاستقرار والامن الداخلي للبلاد.

كما اتهم البلاغ محسوب بأنه يعد من أكبر المتآمرين على الدولة المصرية من خلال الاجتماعات التي يعقدها وتمليها أجهزة معادية للدولة هدفها الوحيد نشر الفوضى داخل مصر، وأن جميع تصريحات محسوب المحرضة على الدولة تتناقلها جميع القنوات المعادية للدولة والداعمة للإرهاب والإرهابيين، ويتم اعادتها عدة مرات للتحريض على الدولة، وأن محسوب يعد من أخطر القيادات الإخوانية التي تدعو للعنف ضد الدولة المصرية ومؤسساتها.

وطالب البلاغ في نهايته بفتح تحقيقات عاجلة وفورية في وقائع البلاغ المقدم، وإصدار أمر ضبط وإحضار لمحمد محسوب، وإدراج اسمه على قائمة النشرة الحمراء وإخطار الإنتربول الدولي للقبض عليه، وتسليمه للسلطات المصرية، وإحالته لمحاكمة جنائية عاجلة.

عن nemsawy

x

‎قد يُعجبك أيضاً

بمناسبة ذكرى حرب أكتوبر.. إسرائيل تتحدث عن “ضابط مصري أنقذها”

كشفت وثائق جديدة نشرتها إسرائيل تفاصيل جديدة عن دور جهاز الاستخبارات “الموساد” ...