أخبار عاجلة
الرئيسية / أخبار متفرقة / 4 أسباب ترعب إسرائيل من كتائب القسام

4 أسباب ترعب إسرائيل من كتائب القسام

كتب: أحمد علاء- فيتو
مخاوف عدة تنتاب حكومة الاحتلال بعد اتفاق المصالحة الفلسطينية برعاية مصر، ورأب الصدع داخل الجسد الفلسطيني بعد تسليم قطاع غزة للسلطة الفلسطينية، إلا أن إعلان مجلس الوزراء المصغر ” الكابنيت” برئاسة نتنياهو بأن إسرائيل لن تتفاوض مع الفلسطينيين إلى أن تتخلى حركة حماس عن سلاحها، كشفت العديد من المخاوف داخل تل أبيب من استمرارية وجود الجناح العسكري لحركة حماس، أهمها:

سلاح المقاومة
كتائب القسام، الجناح العسكري لحركة حماس، ذراع المقاومة الذي واجه إسرائيل طيلة السنوات السابقة، واستطاع إطلاق الصواريخ داخل العمق الإسرائيلي إبان عملية الجرف الصامد في 2014 وعامود السحاب في 2012.

أسر الجنود
تمكنت الكتائب من شن عمليات أسر لجنود الاحتلال طيلة السنوات السابقة، أبرزها الجندي جلعاد شاليط الذي تم تحريره في 2011، والجندي شاؤول أرون وهدار جولدن، ومن ثم وضع القيادة السياسية في تل أبيب في حرج شديد أمام عائلات الجنود المطالبن بضرورة الإفراج عنهم.

الجيش الفلسطيني
تشترط إسرائيل للدخول في مفاوضات سلام مع الفلسطينيين الاعتراف بيهودية إسرائيل إلى جانب الموافقة على إقامة دولة فلسطينية منزوعة السلاح وهذا الأمر الذي قوبل بالرفض من قبل الفلسطينين، خاصة في ظل تواجد كتائب القسام، والتي تعتبر من أهم فصائل المقاومة المسلحة تدريبا وتنظيما.

توازن القوى
تمكنت كتائب القسام خلال الأعوام السابقة من خلق توازن وإثارة الرعب لدى إسرائيل وفاجأت الاحتلال بأسلحة لم يكن يتوقعها وأربكت حساباته، وأسقطت العديد من الأهداف الإسرائيلية.

عن nemsawy

x

‎قد يُعجبك أيضاً

الرئيس الأوكراني يفاجئ العالم: ويكشف الناتو امام العالم

فاجأ الرئيس الأوكراني فولوديمير زيلينسكي العالم بتصريحات جديدة، اليوم الثلاثاء، معلناً أن ...