الرئيسية / أخبار عربية / 45 قتيلا بقصف حلب وتنديد باستهداف قافلة إغاثة

45 قتيلا بقصف حلب وتنديد باستهداف قافلة إغاثة

سقط 45 قتيلا وعشرات الجرحى جراء غارات جوية روسية ولسورية على مدينة حلب وريفها الغربي، بينما قتل 13 من موظفي الهلال الأحمر في أورم الكبرى جراء قصف استهدف رتلا لشاحنات تحمل مواد إغاثة في ريف المدينة الغربي

أخبار العالم −
شنت طائرات حربية روسية وأخرى تابعة للنظام أكثر من خمسين غارة مشتركة على أحياء مدينة حلب وريفها، ما أدى إلى مقتل 45 شخص على الأقل وإنهيار العديد من المنازل المأهولة بالسكان.

وتواصل فرق الدفاع المدني جهودها لإنتشال جثث الضحايا لاسيما أن هناك عائلات بأكملها تحت الأنقاض مع صعوبة الوصول إليها.

في سياق متصل، إستهدفت طائرات النظام السوري رتلا لشاحنات تحمل مواد إغاثة في ريف حلب الغربي، مما أدى إلى احتراق عشرين شاحنة بمن فيها. وقد أكدت الأمم المتحدة تعرض قافلة مساعدات تابعة لها للقصف أثناء توجهها إلى ريف حلب.

وأدى قصف قافلة المساعدات إلى مقتل 13 من موظفي مركز الهلال الأحمر السوري في أورم الكبرى، من بينهم مدير المركز عمر بركات.

وأكدت مواقع مقربة من النظام أن قصف القافلة كان من قبل طائرات النظام، وزعمت أن القافلة كانت تحمل أسلحة لجبهة فتح الشام.

وجرى قصف القافله -حسب مصادر في الدفاع المدني- بأكثر من 25 قذيفة صاروخية وبرميلا متفجرا.

وكانت الشاحنات المستهدفة تحمل مساعدات من الأمم المتحدة بإشراف الهلال الأحمر السوري، وكانت متجهة إلى أحد مراكزه بريف حلب الغربي لتوزيعها.

هذا وأعرب ستيفين أوبراين مساعد الأمين العام للأمم المتحدة -في رسالة ألكترونية- عن عميق قلقه من استهداف قافلة الإغاثة، ودعا فيها إلى ضرورة تجنب قصف موظفي الإغاثة الذين يقدمون خدمات للمدنيين.

كما عبر مبعوث الأمم المتحدة الخاص إلى سوريا ستيفان دي ميستورا عن غضبه إزاء استهداف قافلة الإغاثة.

من جهتها قالت الخارجية الأميركية إن واشنطن “غاضبة” مما حصل لقافلة الإغاثة في ريف حلب، في حين شجبت فرنسا العملية وقالت إنها تظهر الحاجة الملحة إلى وقف إطلاق النار في سوريا.

ويأتي هذا التصعيد بعد ساعات قليلة فقط من إعلان قوات النظام السوري انتهاء سريان الهدنة التي كانت أعلنت بموجب الاتفاق الروسي الأميركي وبدأت مساء يوم الاثنين الماضي.

المصدر: وكالات

عن nemsawy

x

‎قد يُعجبك أيضاً

«التعاون الخليجي» ترد على «ماكرون» بشأن «نشر الرسوم المسيئة للرسول»

استنكر الأمين العام لمجلس التعاون الخليجي نايف فلاح مبارك الحجرف المواقف الأخيرة ...