Categories
أخبار الجاليات عواطف عبد الحميد معرض

علاقاتها السابقة نفرتني منها !!

مرحبا انا في السابعة والعشرين من عمري تعرفت على فتاة من بلد اخر لمدة قصير وتعلقت بها ووجدت بها كل ما اتمناه وبعد بضعة اشهر قررت ان اتقدم لها واخطبها فوافقت ووافق والديها كانت علاقتي بها جميلة وصادقة وهي تحبني جدا

بعد بضعة اشهر حدثني احد ما وارسل لي احد واكد لي انها على علاقات سابقة …. لها وقال لي ابعتد عنها وارسل هذا الكلام لوالدي اعلمتها بالامر وتصرفت معها بكل هدوء لكنها نكرت وقالت لي انها ليست هي فحزنت واصيبت بانهيار وقفت جبنها وتقبلت الأمر علما انني مسافر عنها لكنني كنت اثق بها كثيرا

مضت الايام وقررت اني اخذ اجازة من عملي والتقي بها لكنن التقيت بها عديمة اللهفة والمشاعر متعبة جدا وقالت لي بان أهلها لم يعد يروني مناسبا لها وانها تتحدى والديها من اجلي عدت الى بلد اقامتي ولكن لم اعد مطمأن لها ولاهلها والان انا في حيرة من امري
نادر

حل مشكلتك كلها في العبارة الأخيرة من رسالتك “لم اعد مطمأن لها ولأهلها ” فهل بعد هذا الشعور بمكنك ان تكمل معها او تسعي إليها ، والحقيقة أن مثل تلك العلاقات التي تبدأ وتنتهي سريعا لا يمكنك ان تعول عليها او تحزن لاجلها لأنها علاقة لم تكن من الأصل جادة بل كانت مجرد علاقة عابرة جدا مرت في حياتك وحياتها مرور الكرام .

خذ الأمور ببساطة مثلما فتاتك عبرت علي العلاقة ببساطة ، أنت أيضاً حاول أن تكون بسيطاً انسي واستقبل الامر بشكل عادي فهي لم تكن حب حقيقي ولم تكن حب من الاساس

يوم ما ستقابل الفتاة التي يمكنك أن تكمل معها رحلة العمر دون ان ينتابك الشك او يساورك عدم الاطمئنان ، المهم الا تتسرع في الاختيار ، فهذه التجربة تعلمك أن كل التجارب قابلة للنسيان ، وليست كل فتاة تصلح للارتباط بها ، وأن عليك دائماً أن تفكر جيداً وتحسن الاختيار كي لا تتكر معك التجربة مرة أخري .

عواطف عبد الحميد
نتلقي رسائلكم علي الرابط التالي

Categories
أخبار الجاليات عواطف عبد الحميد معرض

ضربني بالحذاء وطلقني .. بس انا نفسي أرجع له !

انا انخطبت من رجل احببته كثيرا واحبني كثيرا بالخطبة عشنا لحظات جميلة جدا كان كريم وكانت تصرفاته معي كلها توحي بانه يحبني كثيرا لكن لديه بعض العصبية احيانا ولكن لم اعي لها كثيرا

تزوجنا وبعد الزوج تفاجأت بانه عصبي لدرجة كبيرة وانه عليه دين

ويلفظ بكلمات بزيئة ويكفر في بعض الاحيان عند الغضب

بعد شهرين من الزواج والمرور بمشاكل كثيرة حملت وبعد حملي بفترة شهر تقريبا اصبحت مشكلة في بيت اهله اهانني كثيرا وضربني زلكن ليس بالضرب الصعب كثيرا

واستمر ذلك الا ان خرجت فقال لي ان خرجتي وذهبتي فساطلقك فانا خرجت ارجعني وقال لي اقول لك للمرة الاخيرة ان ذهبتي فانت طالق فذهبت فمسكني وقال لي انت طالق طالق طالق

بقيت عند اهلي ١٨ يوم وبعد تدخل بعض الناس وغيره وافتى الشيخ بان تلك تعد طلقة واحدة ارجعني اليه

ولكن اسكنني مع اهله مع امه واخوته شابان اثنين بالمنزل بغرفتين صغيرتين جدا بالبدايو منع علي الهاتف وغيره وب تدخل والدته ارجع لي الهاتف اصبحت مشكلة ضخمة ايضا تعرضت للاهانة من قبله وبعدها سكتت وقلت ساصبر ايضا وابقى انا حامل الان يجب علي التصرف بحكمة وكل ذلك وبقيت احبه كثيرا ..كنت مثل الخادمة له ولاهله الا ان من بضع ايام قليلة جدا اصبحت مشكلة كبيرة جدا جدا من غير اي سبب كان او مشكلة اهانني وشتمني وسبني وضربني بحذاءه من بعيد ولكن اخاه اصبح يبعده عني الا ان بعد ذلك ضربني على وجهي ثلاثة كفوف قوية جدا وهنا قلت له ارمي الطلاق فرماه وكان الطلاق الاخر اي الثاني

بعدها تدخلت الناس طبعا من دون علم اهلي وارجعوني بنفس اليوم ولكن كنت في داخلي لا ارغب بذلك ولكن لم اعرف كيف اتصرف ابدا رجعت اليه واتى بحلو بسيط للجالسين المصلحين بيننا ورجعنا للمنزل في اليوم التالي لم استطيع تحمل ما حدث وضبت ملابسي واتيت الى منزل اهلي من دون علم احد منهم ..اتصلو بي اهله وقالو لي دافعنا عنك كثيرا اثناء المشكلة لكنك لم تقدري ذلك وذهبتي دون علمنا واخذتي ملابسك ذلك ليس من حقك وانت التي انهيت كل شيء وكذا وكذا سكتت وقلت لهم اريد ان ارتاح وفصلو الخط بعد ذلك زوجي حظر اهلي وحظرني وهذا اليوم الاول عند اهلي وانا حامل طلقني بغضب هذا الطلاق الثاني اهانني كثيرا كنت اتمنى ان اعيش معه حياة جميلة انا وهذا الطفل الذي في احشائي ولكن لا اعلم لماذا القدر لم يوفق بيننا ما زلت احيانا اشعر بالندم على المجيء الى منزل اهلي وتركه لاني احبه كثيرا ولكن اتذكر ضربه واهانته فاشعر بانكسار كبير ما رايك بهذا هل ما فعلته صواب وماذا افعل بعد..
نادين

فعلا انت اخطأت كثيراً لأنك قدمت كل هذه التنازلات مع شخص مستهتر قمييء مريض نفسيا وغير سوي ، وانت ساعدته علي ذلك في الحقيقة انتي لا تستحقي أفضل منه بدليل انك رغم

كل الضرب والإهانة والمعاملة المزرية لا زلت تحبينه ، وعندك امل تعودي إليه ، وهذا طبع ناس كثيرة لا تعرف سوي الذل والإهانة ولا يمكنها البعد عنهم

الحقيقة أنت سألتني رأيي وإن كنتي تريدين النصيحة فما فعلته هو عين الصواب ، ويجب عليك ألا تعودي إليه أبدا لعدة أسباب اولها أنه لن يتغير بل وسوف يزادد سوءا لأنه طالما ضربك مرة لن يتورع عن ضربك مرات ومرات ودون سبب ودون مبرر ، وثانبا إنك لو عدت إليه فلن ترفعي رأسك أبدا ولن يكون لك أي قيمة وسط أهله ، سيبك من الحب والكلام الفارغ ، أي حب هذا الذي يعيش علي العنف والإهانة في حياة خالية من كل آدمية ومن

أي احترام ، عايشة في وسط أهله ، ناس جهلة عديمي التقدير ، وهو أيضا واضح جدا انه سوقي وهمجي معندوش احترام ، والرجل الذي لا يحترم زوجته ويستقوي عليها بالضرب هو وحش كاسر كريه لا امان له ، فكيف ستامني علي طفلك وعلي نفسك معه بعد ذلك

، إن كنت امرأة عامل فانصحك بالطلاق وألا تعودي إليه ابدا وإن كنت غير عاملة فحاولي أن تبحثي عن عمل لتكوني في مركز قوة وتتفاوضي معه علي الانفصال ولا تعودي إليه

اما إن كنتي ترغبين في العودة باسم الحب فلك ما أردت ولا تلومين إلا نفسك ، لأن حياتك ستكون غاية في البؤس والشقاء انتي و طفلك انتي حرة .

عواطف عبد الحميد
نتلقي رسائلكم علي الرابط التالي

Categories
أخبار الجاليات عواطف عبد الحميد معرض

زوجتي خانتني وطلقتها هل لها حقوق ؟

السلام عليكم. انا متزوج من ١٤ عام و احب زوجتي جدا و كنت اظنها كذلك. و قد حدث انني تكلمت مع سيدة كانت لي بها علاقة حب سابقةً و علمت زوجتي. و ندمت و لم. اعد لذلك أبدتا

بعد دلك بفترة اكتشفت ان زوجتي تحادث شابا عن طريق الواتس. جن جنوني و كنت ساطلقها لكن أقسمت ان الامر ليس بيدها وأنها نادمة اشد الندم و لا تدري لماذا حدث دلك. سامحتها و تغيرت كثيرا من اجلها. شهرت بانني لي يد فيما فعلت. بدأت اهتم بها اكثر و ابحث عما كان يحدث و يضايقها و ابتعد عنه و اعترفت هي للمقربين بذلك و لكن بعد فترة بدأت آشك في تصرفاتها مثلا كانت تفتح الواتس لفترات طويلة و انا خارج البيت و لأني اعرف رقم الشخص الذي دخل حياتها ساورني الشك انها تحادثه. و كلما دخلت على حسابها و حسابه اجدهما نشطين في نفس الوقت. و لأني لا املك دليل كنت اكظم غيظي و لا أتكلم. الى ان جاء اليوم و رأيت على شاشة هاتفها رسالة تحمل صورة ملفه الشخصي و لما سالتها ارتبكت و قالت انها رسالة ارسلها لها منذ عام و قامت بعمل أرشفة لها. و سالتها و لماذا قالت انه أرسل لها رسالة يسلم عليها و كان من ٦ اشهر فردت عليه و انتهى الموضوع و لكن لا تعرف لماذا أرشفتها الرسالة. طبعا يتضح الكذب. لان وجود رسالة على هاتفها تعني ان الحوار مفتوح

المشكلة انني قد قررت طلاقها و لا رجعة في قراري. و قد سترت عليها من اجل أولادي فلي منها ٣

السؤال هل اعطيها حقوقها. ام. امنعها عنها جزاءا بخيانتها. افيدوني بالله عليكم
امجد

خيرا فعلت أن سترت عليها من أجل اولادك ، كما أن الطلاق فرصة جيدة لكل منكما لمراجعة النفس ، ومعرفة من المخطيء وفيم أخطأ ، وليحاسب كل منكم نفسه ، الطلاق فرصة جيدة بالنسبة لكما ولزوجتك بالتحديد لتعرف أن كل ما فعلته لم تجني منه شيئاً سوي انه خرب بيتها واوردها موارد الهلاك ، أمما عن منعك إياها لحقوقها ، فهذا ليس بخير عليك أن تعطيها حقوقها حتي لو كانت في نظرك خائنة وسوف احيلك إلي إحدي فتاوي اه

العلم والتخصص تقول الفتوي : فإذا خانت المرأة زوجها، فطلقها، فإن لها من الحقوق ما لسائر المطلقات من الحقوق، كمؤخر الصداق، ونفقة ‏العدة، وسكناها، وغيرها، لا فرق بينهن في ذلك، وتنظر حقوق ‏المطلقة في الفتوى رقم: ‏9746‏.

وذلك لعموم الأدلة، والنصوص المثبتة لتلك الحقوق، دون تمييز بين ‏مطلقة خائنة لزوجها وغير خائنة، سواء أريد بالخيانة الزنا، كما يتبادر، أو ما دونه، ومثال ذلك مؤخر الصداق، فقد ‏اتفق الفقهاء على أن المطلقة الزانية لا يسقط صداقها بسبب زناها، كما بيناه في الفتوى رقم: ‏124796‏.

ويستثنى من ذلك أن الخيانة إذا كانت فعلًا مفسّقًا، كالزنا مثلًا، فإنه يسقط حق الزوجة في حضانة الأولاد حتى تتوب، وإذا سقط حقها في الحضانة، فإنها تنتقل إلى من يليها في استحقاق الحضانة، ،

إذا فهي حتي لو زنت لا تحرم من حقوقها فقط تحرم من حضانة الاولاد وزوجتك ليست زانية ، لكنها فقط طائشة ومستهترة ، وقد اخذت عقابها ويكفيها الطلاق وبعدها عن أطفالها

اعطها كل حقوقها لعل ذلك يجعلها تندم وتتوب وتعود إلي رشدها لتعلم كم تجنت علي نفسها وظلمت نفسها وخسرت كل ما كان جميل في حياتها .

عواطف عبد الحميد
نتلقي رسائلكم علي الرابط التالي

Categories
أخبار الجاليات عواطف عبد الحميد معرض

انا بنت وعندي فوبيا من البنات هل ده طبيعي !!

أنا شابة عازبة عندي ٣٢سنة في طفولتي وانا بلعب مع جيراني البنات استدرجوني وطلبوا مني خلع ملابسي وتم احتكاك بجسدهم واحنا عاريين وانا بقالي مدة لما بقعد مع زوجة اخويا لوحدنا بحس بخوف مبالغ فيه ليحصل حاجة بينا وفي مرة اخويا كان مسافر مطلعتش اقعد معاها مع العلم انها كانت في الشقة مع بنتها الطفلة لتجنبي الخوف المبالغ فيه وفي مرة وانا في جمعية خيرية بتعامل مع موظفة هناك انتابتني حالة الخوف المبالغ فيه مع احمرار وجه غير طبيعي لما لقيت اني لوحدي معاها في المكان هل اللي بيحصلي ده طبيعي وهل هو فوبيا
نور

طبعا فوبيا سببها عقدة الطفولة التي لم تستطيعي التخلص منها ، أو علاجها وظلت ملازمة لك ، فسببت لك كل تلك العقد ، والحقيقة انه لن يمكنك التخلص منها بمفردك أنت بحاجة إلي علاج نفسي مكثف وبحاجة إلي طبيب نفسي ثقة تشرحي له كل عقدتك وخوفك وهو بدوره

سوف يساعدك علي العلاج سواء في وقت طويل أو قصير حسب درجة استجابتك ، وإلي ان تقومي بتلك الخطوة ساعدي نفسك وحاولي أن تنسي خوفك وتتعاملي بشكب طبيعي قدر استطاعتك ، قوي نفسك وادعميها وتأكدي أن كل ما تعانين منه هو مجرد أوهام ، إن أنت تصديت لها لن يكون لها أثر ولا تأثير علي حياتك أبداً ، ساعدي نفسك بكل الطرق والوسائل لتعيشي حياتك بشكل طبيعي ودون خوف مبالغ فيه قد يكون له كل الاثر السلبي علي حياتك ومستقبلك .

Categories
أخبار الجاليات عواطف عبد الحميد معرض

علاقاتها السابقة نفرتني منها !!

مرحبا انا في السابعة والعشرين من عمري تعرفت على فتاة من بلد اخر لمدة قصير وتعلقت بها ووجدت بها كل ما اتمناه وبعد بضعة اشهر قررت ان اتقدم لها واخطبها فوافقت ووافق والديها كانت علاقتي بها جميلة وصادقة وهي تحبني جدا

بعد بضعة اشهر حدثني احد ما وارسل لي احد واكد لي انها على علاقات سابقة …. لها وقال لي ابعتد عنها وارسل هذا الكلام لوالدي اعلمتها بالامر وتصرفت معها بكل هدوء لكنها نكرت وقالت لي انها ليست هي فحزنت واصيبت بانهيار وقفت جبنها وتقبلت الأمر علما انني مسافر عنها لكنني كنت اثق بها كثيرا

مضت الايام وقررت اني اخذ اجازة من عملي والتقي بها لكنن التقيت بها عديمة اللهفة والمشاعر متعبة جدا وقالت لي بان أهلها لم يعد يروني مناسبا لها وانها تتحدى والديها من اجلي عدت الى بلد اقامتي ولكن لم اعد مطمأن لها ولاهلها والان انا في حيرة من امري
نادر

حل مشكلتك كلها في العبارة الأخيرة من رسالتك “لم اعد مطمأن لها ولأهلها ” فهل بعد هذا الشعور بمكنك ان تكمل معها او تسعي إليها ، والحقيقة أن مثل تلك العلاقات التي تبدأ وتنتهي سريعا لا يمكنك ان تعول عليها او تحزن لاجلها لأنها علاقة لم تكن من الأصل جادة بل كانت مجرد علاقة عابرة جدا مرت في حياتك وحياتها مرور الكرام .

خذ الأمور ببساطة مثلما فتاتك عبرت علي العلاقة ببساطة ، أنت أيضاً حاول أن تكون بسيطاً انسي واستقبل الامر بشكل عادي فهي لم تكن حب حقيقي ولم تكن حب من الاساس

يوم ما ستقابل الفتاة التي يمكنك أن تكمل معها رحلة العمر دون ان ينتابك الشك او يساورك عدم الاطمئنان ، المهم الا تتسرع في الاختيار ، فهذه التجربة تعلمك أن كل التجارب قابلة للنسيان ، وليست كل فتاة تصلح للارتباط بها ، وأن عليك دائماً أن تفكر جيداً وتحسن الاختيار كي لا تتكر معك التجربة مرة أخري .

عواطف عبد الحميد
نتلقي رسائلكم علي الرابط التالي

Categories
أخبار الجاليات عواطف عبد الحميد معرض

صاحبتي خاينة!!

كنت أحب شخص وكان هو بعد متعلق فيني وحتى صرنا نلقي وبيوم اهلي عرفوا وفرقونا واصلا بسببه لأنه يخبر اصدقائه عنا ودايما احذره بس م يسمعني وانا الحين كرهته وصارلن سنه تقريبا منفصلين ولحد الحين م مع بعض بس من قريب اكتشفت انه يكلم اقرب صديقة لي وهي بعد تكلمة وكثير ادله تدل على انها معه بس لما اواجها تنكر وتجيب اعذار وتقول مستحيل اخونك انا عالقة بالنصف لا عارفه اصدقها ولا عارفه اكذبها شو اسوي؟
ريما

هي صديقتك وانت اعلم بها مني ، انتي تعرفينها وتعرفي اخلاقها وتعرفي إن كان من الممكن أن يصدر منها هذا التصرف أم لا ، شكوكك وحدها لا تكفي علي ما تقولينه فقد تكونين فقط غيرانة علي هذا الشخص وقد تكون شكوكك ف محلها ، في الحالتين يجب أن تتاكدي

ثم ليس هذا هو المهم المهم هو موقف هذا الشخص منك ومنها وعلاقتك به وعلاقته بصديقتك ونهاية تلك العلاقة ، هل هي مجرد علاقة حب وصداقة ولا اتفاق علي جواز

شكل هذه العلاقة هو ما يمكن ان يحدد وهو ما يجب أن تهتمي به الآن ، شكل علاقتك بهذا الشاب وإلي أين ستنتهي ، اما صديقتك وما تفعله فماذا سيهم لو أن علاقتك به مجرد تسالي ولعب عيال ، الأفضل لك أن تركزي علي نفسك وعلي مستقبل علاقة غير واضحة الملامح بالنسبة لك .

Categories
أخبار الجاليات عواطف عبد الحميد معرض

23 سنة من الذل والإهانة وسوء المعاملة ..انصحوني !

متزوجة منذ ٢٣ عاما اعمل لان. زوجي لا يستطيع الإنفاق على البيت وحده عنده مشكلة في الإنجاب وصلت عليه ١٧ عاما نحاول في أطفال الأنابيب حتى رزقت بابني البالغ من العمر ٦ سنوات الآن زوجي اصبح لا يعمل و مريض نفسي و عنده مشكلة بشريانن بالمخ و له عامان يراسل نساء غريبة و بالكف عن و بالأمير ارسل للجارتي المتزوجة رسايل يعبر عن حبه ثم تراجع وأخبرها انه يريد الزواج و انه لا يحبني ولم يحبني و وتزوجني بدون حب وارسل رسايل مشابهة لغيرها لا أدري ماذا أفعل مع التعلم اهله سيئبن جدا معي و مع اهلي و هو يدعي محبتي انا اعمل واتفق و يهينني و يهجرني بالفراش و لا يكلمني لأتفه الاسباب المهم عنده رضا اهله
امينة

23 عام من الزواج تعانين من كل نلك المشاكل وأهمها ان زوجك لا ينفق عليكي ولا علي بيته ولا ابنه ، وأنتي تعملين وتنفقين علي البيت وتعاني من سوء معاملته وسوء معاملة أهله ، قولي لي سبب واحد وحيد يجعلك تتمسكين بهذا الزواج ، إلا أنك غاوية ذل ومرممطة
أعتذر عن اللفظ لكني لا أري من رسالتك أي سبب يجعلك متمسكة بهذا الزواج ، طوال هذه السنين ، إلا أنك راضية جدا ومقتنعة بما يفعله بك زوجك وأهله
الآن أنت أمام خيارين إما ان تكملي حياتك وأعتقد أن ذاك هو ما سوف يحدث
ولا تحاولي تغيير أي شيء لأن مالم يتغير خلال 23 سنة لن يتغير فيما بقي
أو ان تطلبي الطلاق وأعتقد أنك بطلب الطلاق لن تخسري أكثر مما تخسرينه كل يوم ، لن تخسري إلا لقب زوجة فلان لتصبحي مطلقة ، واعتقد ان هذا هو السبب الذي جعلك تتحملين
كل تلك السنوات خشية أن تصبحي مطلقة ويتحدث عنك الناس بالسوء
أعتقد أنك ناضجة بما يكفي لتقرري ما هو الأفضل والأنفع لحياتك ، وأنتي لست بحاجة للنصيحة ولا أنتي بحاجة إلي من يقرر عنك لكنك في حاجة إلي ان تعرفي ماذا تريدين وكيف تحصلي عليه ، وحين تصلي إلي تلك المرحلة لن تكوني في حاجة إلي نصيحة من احد وسوف ترتبي حياتك بالشكل الذي يتناسب واحتياجاتك ، ففكري أولا فيما تريديه ، ثم فكري في كيفية تحقيقه .